أخبار ومتابعات

مفتي عُمان ينضم لمناهضي زيارة زعيم هندوسي إلى مسقط

مفتي عُمان ينضم لمناهضي زيارة زعيم هندوسي إلى مسقط

قال مفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، إن السلطنة كانت الدولة الأولى التي تصدت للشيوعيين الملحدين، وذلك قبيل زيارة مرتقبة لزعيم هندوسي شهير، في الـ25 من الشهر الجاري.

وأضاف “الخليلي” في تغريدة بعنوان “الإلحاد وحقيقة التوحيد”: “كانت بلادنا عُمان والحمد لله هي الدولة الأولى التي تصدت للشيوعيين الملحدين قبل نصف قرن تقريباً فهزمتهم”.

وتابع: “كان شرفاً عظيماً قلّده الله قطرنا العزيز. كما شرّفه من قبل بهزيمة الحملة الصليبية الحاقدة التي اكتسحت سواحل بلاد الشرق ما بين شرقي آسيا وأفريقيا وبلاد الخليج”.

ومن المقرر أن يلقي الشيخ الخليلي كلمة رئيسية في الندوة التي ستنظم بعنوان “الإلحاد وحقيقة التوحيد”، يومي الثلاثاء والأربعاء 24-25 مايو، بجامعة السلطان قابوس.

وتتزامن الندوة مع قدوم الزعيم الهندوسي الأشهر سادجورو إلى مسقط، تلبية لدعوة السفير الهندي في البلاد، حيث سيقيم ندوة يوم 25 مايو.

ويقوم سادجورو حالياً بجولة في دول المنطقة شملت السعودية والبحرين والأردن، ومن المقرر أن يزور الإمارات ثم سلطنة عُمان.

وتصدر وسم “الإلحاد وحقيقة التوحيد” قائمة الوسوم الأكثر تداولاً على موقع “تويتر” في سلطنة عمان. وقد حذّر حمود النوفلي، الأ‏ستاذ المشارك بجامعة السلطان قابوس، من زيارة الزعيم الهندوسي للسلطنة.

وكتب النوفلي في تغريدة: “مما يبعث على الأسى أن تتم استضافة أشهر زعيم هندوسي يقود حملة الترويج للهندوسية. ونشر الإلحاد ويغزو بها الدول العربية، وبتنظيم من السفارة الهندية”.

وتابع: “والمصادفة العجيبة أن حضوره سوف يكون في ذات اليوم الذي نقيم فيه ندوة عن الإلحاد! كيف للمسؤولين في مركز المعارض أن يستضيفوا هذا الشخص”.

كما لفت النوفلي إلى أنه سبق أن حذر الدعاة والمفكرين من هذا الرجل، مضيفاً: “للأسف تم طرح إعلانات وترويج كبير له، وتم نشر رابط للتسجيل”.

من جهته كتب فيصل السعيدي: “وسم ندوة الإلحاد وحقيقة التوحيد فرصة لكل أحد للمشاركة في نشر قيم الحق والخير والمساهمة في ترسيخ روح الإيمان. والتوحيد الخالص وتعزيز معاني اليقين بالله تعالى وشرعه”.

وأضاف: “حقيق بالعمانيين أن يكونوا رادة لكل خير وقادة لكل إصلاح، وأن يكونوا كالجبال الرواسي في رسوخ دينهم والاعتزاز بهويتهم”.

ويوصف سادجورو بأنه “الأب الروحي” للهندوس، وسيزور الإمارات في الفترة من 18 إلى 20 مايو الجاري، ضمن جولته بمنطقة الشرق الأوسط التي تأتي ضمن سياق الحملة العالمية “أنقذوا التربة” التي أطلقها في وقت سابق.

ومنتصف الشهر، ظهر سادجورو في مكتب أمين عام منظمة رابطة العالم الإسلامي محمد عبد الكريم العيسى، الذي استضافه في العاصمة السعودية الرياض.

وأثارت هذه الزيارة انتقادات واسعة على مواقع التواصل، حيث يعرف الرجل بإنكاره للأديان وسخريته منها، فضلاً عن أن الزيارة تتزامن مع حملة استهداف غير مسبوقة يتعرض لها المسلمون في الهند على يد الهندوس، وبحماية الحكومة الهندية.

المصدر: الخليج أونلاين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق