أخبار ومتابعات

مجلة للأطفال تروج صراحة للشذوذ الجنسي بدولة خليجية

مجلة للأطفال تروج صراحة للشذوذ الجنسي بدولة خليجية

حالة من الاستنكار عمت مواقع التواصل الاجتماعي بالخليج عقب نشر مجلة ماجد،التي تصدر في الإمارات عن شركة “أبوظبي للإعلام”، صورا تروج للشذوذ الجنسي و”المثلية”.

وفي عددها الأخير بشهر مايو الماضي، ضمت “مجلة ماجد” الشهيرة للأطفال وبشكر مفاجئ وغير معتاد صورا ورسومات كرتونية تروج للمثلية الجنسية، ما تسبب في موجة غضب عارم.

وانتشرت هذه الصور بين النشطاء على تويتر، وسط تنديد واستنكار واسعين لترويج مثل هذه الأفكار في المجتمعات العربية المحافظة.

وكتب أحد النشطاء عبر وسم “مجلة ماجد” معبرا عن صدمته:”أنا مصدوم! حتى أنتِ يا عشق الطفولة؟!”

فيما تساءل ناشط آخر ”من خلف ذلك وفي هذا الوقت بالتحديد؟”

هذه الضجة الكبيرة دفعت السلطات الإماراتية مضطرة للتدخل والتحقيق بالأمر.

وقام مكتب تنظيم الإعلام في أبوظبي بسحب عدد مايو الماضي من مجلة ماجد بسبب قصص ترمز للمثلية.

كما تم فتح تحقيق مع شركة أبوظبي للإعلام التي تصدر المجلة.

المصدر: هوية بريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق