كتاباتكتابات المنتدى

خطوط دقيقة (703) | الشيخ محمد خير رمضان يوسف

خطوط دقيقة (703)

الشيخ محمد خير رمضان يوسف

 

(خاص بالمنتدى)

  • من حبَّبَ دينَ الله إلى خَلقهِ فقد أحسنَ وأفلح، وليستبشرْ خيرًا بفضلِ الله وثوابهِ العظيمِ له.

  • قد لا يتلفظُ لسانُكَ بما يكنُّهُ قلبُكَ في كلِّ مرة، حسنًا، اشتغلْ في هذه المدةِ بتنظيفِ القلب، وتهذيبِ اللسان، فإنهما أهمُّ عضوينِ في جسدك.

  • لو أحسنتَ تربيةَ نفسك، وهذبتها، وأقبلتَ على تزكيتها، وصبرتَ على ذلك، لما نطقَ لسانُكَ إلا بالحكمة، والكلامِ الجميل، فإنه ترجمانُ نفسك.

  • أحسنْ حديثك، وتلطَّفْ فيه، حتى يكونَ مقبولًا، وكلما حسَّنتَهُ من طرفك، زادَ الطرفُ الآخرُ من قبوله.

  • اسألِ الله العافية، فإنها الراحةُ في النفس، والشفاءُ في الجسد، والاطمئنانُ في القلب، وبدونها لن تكونَ مرتاحًا، ولا سعيدًا.

  • القلمُ يكتبُ بإشارةٍ منك، ويتوقفُ بإشارةٍ منك، فهو لسانٌ آخرُ لك، ولكنْ من ريشٍ وحبر، وقد يفصحُ أكثرَ من اللسان؛ لأنه يَتئد، ويَبيت، ويُراجَع، حتى يستوي.

  • القوةُ من غيرِ توجيهٍ وإرشادٍ سليمٍ تؤدي إلى تدميرٍ وتخريب، والمطلوبُ الوعيُ والتسديدُ قبلَ القوة، حتى لا تبدَّدَ القُوى، ولا تُهدرَ الأموال.

  • يومُ القيامةِ هو يومٌ يقومُ الناسُ فيه للحساب، فتهيَّأْ لذلك اليومِ أيها المسلم، ولا تغفلْ عن أمرِ الله، ولا تؤجِّلْ ما هو مطلوبٌ منكَ في وقته، فإن الموتَ يأتي بغتة.

  • هناك جنة، وهناك نار، فطوبى لمن أحسنَ العمل، وأطاعَ الله ورسوله، فكان من أهل الجنة، والويلُ لمن عصى الله وأبى أن يطيعَ رسوله، فكان من أهلِ النار.

  • يا بني، لا تقتلْ موهبةً ناضجةً فيك، فإنها تنفعُ مجتمعكَ المسلمَ في جانبٍ منه، بعد تنقيتها وتهذيبها بآداب الإسلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق