فعاليات ومناشط علمائية

بمشاركة نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين .. أكثر من 25 عالماً يناقشون إنطلاق المشروع التربوي عباداً لنا

بمشاركة نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين .. أكثر من 25 عالماً يناقشون إنطلاق المشروع التربوي عباداً لنا

 

اجتمع يوم الخميس الفاتح من شهر أكتوبر في مقر أكاديمية الإمام مالك للعلوم بإسطنبول أكثر من 25 عالم ومتخصص من المتواجدين بشكل حضوري لمناقشة برنامج “عباداً لنا” الذي تعتزم مؤسسة منبر الأقصى الدولية إطلاقه.

وافتتح اللقاء بكلمة ترحيبية من الشيخ أحمد العمري رئيس المجلس الإستشاري لمؤسسة منبر الأقصى الدولية ورئيس لجنة القدس بالإتحاد العالمي لعلماء المسلمين ، حيث رحب بالحضور وشدد على أهمية العلماء وادوارهم في نصرة القضية المركزية المقدسية .

ثم تحدث فضيلة الشيخ عصام البشير نائب رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين حيث عرض أهمية بناء جيل تربوي متصل بالقضية ويحمل معاني الشموخ العقدي ويتفاعل مع قضاياها المختلفة، كما ساق سلسلة من الملاحظات والتوجيهات للمشروع.

وبعد عرض أرضية المشروع فتح النقاش لمدة ساعتين للحضور من مختلف الدول والمؤسسات العلمائية حيث اثروا النقاش بملاحضاتهم ونصائحهم.

ويعتبر مشروع “عباداً لنا” برنامجا تربويا إستراتيجيا يستهدف البناء التربوي لطلائع التحرير عبر دعم برامج الداخل بالقدس وربطها ببرامج التربية في الخارج، والهدف منه إعطاء تغذية تربوية قيادية للشباب المقدسي ولعموم شباب الأمة المتواجدين في سائر برامج الإعداد القيادي والتربوي حتى يتم ربطهم بالقدس وقضيتها.

 

(المصدر: الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق