أخبار ومتابعات

هيئة إسلامية تدعو ماليزيا واندونيسيا إلى التدخل في وقف نزيف الروهنغيا

دعت هيئة إقليمية إسلامية في جنوب آسيا دولة ماليزيا واندونيسيا إلى الضغط على ميانمار لوقف ما سمتها المذبحة المستمرة التي أسفرت إلى الآن عن مقتل عشرات المدنيين من الروهنغيا.
وذكرت تقارير أن مالا يقل عن 77 من مسلمي الروهنغيا و 12 من قوات الأمن لقوا مصرعهم في ولاية أراكان في مواجهات دارت يوم أمس الجمعة.
وقال المجلس الاستشاري الماليزي للمؤسسات الإسلامية (مابيم) إن أقرب الدول الإسلامية في آسيان يهي ماليزيا واندونيسيا وعليها القيام أدوار هامة في هذه القضية.
وأضاف “إن اندونيسيا على اتصال مع ميانمار، ولها علاقات جيدة مع الحكومة، وعلى الرئيس البدء فورا في الدعوة إلى وقف إطلاق النار والتفاوض من أجل السلام.
وأردف ” ماليزيا عضو في مجلس الأمن الدولي، ودورها هام، ويجب على ماليزيا الدعوة إلى عقد اجتماع طارئ “.
ودعا مابيم ميانمار إلى الالتزام بالقرارات المجمع عليها والصادرة في نوفمبر عام 2012 بحماية حقوق الإنسان لجميع الشعوب في الدول الأعضاء في آسيان”.
وطالب مابيم أيضا بإعادة النظر في قرارات الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الإسلامي حول الروهنغيا المنعقد في يناير 2017 في كوالالمبور.
كما دعا مابيم مجلس الأمن الدولي إلى نشر قوات سلام على الفور في ميانمار لوقف المذبحة.
وقال رئيس مابيم محمد عزمي :” إن القمع الوحشي الذي تمارسه قوات ميانمار في مدينة منغدو والقرى المجاورة أراق دماء لا يمكن تصورها، وهذه أسوأ من العملية العسكرية التي استمرت أربعة اشهر في تشرين الأول / أكتوبر 2016 – آذار / مارس 2017″.

(المصدر: وكالة أنباء أراكان)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق