أخبار ومتابعات

محكمة إسرائيلية تدين الشيخ رائد صلاح بـ”التحريض على الإرهاب ودعم حركة محظورة”

محكمة إسرائيلية تدين الشيخ رائد صلاح بـ”التحريض على الإرهاب ودعم حركة محظورة”

أدانت محكمة الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الأحد، الشيخ رائد صلاح بـ”التحريض على الإرهاب ودعم حركة محظورة”.وذكرت (القناة 13) الإسرائيلية، أن الشيخ صلاح أدين “بدعم تنظيم محظور” (الحركة الإسلامية)، فيما ذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم”، أنه أدين أيضاً بتهمة “دعم الإرهاب”.

وهتف حشد من مناصري صلاح أمام المحكمة بشعار “بالروح بالدم نفديك يا أقصى” في رد فعل على قرار الإدانة، حسب مقاطع فيديو تداولتها منصات التواصل الاجتماعي.وكانت النيابة العامة الإسرائيلية قد قدمت لائحة اتهام ضد الشيخ رائد صلاح في 24 أغسطس/آب 2017، زعمت فيها ارتكابه مخالفات، منها التحريض على العنف والإرهاب في خطب وتصريحات، ودعم وتأييد منظمة محظورة هي الحركة الإسلامية التي كان يرأسها، والتي تم حظرها في 17 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، بموجب ما يسمى “قانون الإرهاب”.

واعتُقل صلاح من منزله في مدينة أم الفحم، في أغسطس/آب 2017، بعد حملة تحريض إسرائيلية استهدفته خلال أحداث الأقصى في منتصف يوليو/تموز2017، وأُحيل إلى الحبس المنزلي في كفر كنا، في 6 يوليو/تموز 2018، بشروط مقيدة بموجب قرار من المحكمة المركزية في حيفا، ثم أحيل لاحقاً إلى الحبس المنزلي في مدينته أم الفحم، في 31 ديسمبر/كانون الأول 2018.

(المصدر: العربي الجديد)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق