أخبار ومتابعات

لقاء دولي حول ترتيل القرآن الكريم في بروكسل

 

لقاء دولي حول ترتيل القرآن الكريم في بروكسل

نظم المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة في بروكسل، لقاءاً دولياً حول ترتيل القرآن الكريم، لتوعية مسلمي أوروبا بأهمية فن الترتيل في استنباط أفضل للقيم السامية التي يتضمنها المصحف الكريم.

ويعد هذا اللقاء الثاني من نوعه المنظم منذ يناير 2014 حول موضوع “القرآن الكريم التلاوة والخطاب والقيم”. وشارك فيه فقهاء بارزون من المغرب ومصر وإيران وألمانيا وفرنسا وبلجيكا والسنغال.

وشكل اللقاء المنظم تحت شعار “القرآن الكريم النهج والرحمة”، مناسبة للمجلس لتشجيع مسلمي أوروبا على الاهتمام بشكل أكبر بترتيل القرآن الكريم ودراسته، والتمعن في سوره وآياته، بهدف إدراك أفضل لتعاليمه السمحة، واستنباط القيم الروحية والإنسانية التي يدافع عنها الإسلام.

وقال الطاهر التوجكاني، رئيس المجلس: “إن هذا اللقاء الدولي استهدف أيضا إبراز عظمة القرآن الكريم من خلال أنواع القراءات، وتمكين مسلمي أوروبا من اكتشاف عدد من حفظة القرآن والمرتلين المرموقين الوافدين من بلدان مختلفة”.

وأضاف: “إن اختيار العاصمة البلجيكية “بروكسل” لتنظيم هذا اللقاء يأتي من كونها عاصمة كبرى تتميز بتنوعها الثقافي والديني، وبكونها تستقبل تجمعا هاما للمسلمين في أوروبا، حيث تضم أزيد من 700 ألف مسلم غالبيتهم مغاربة وأتراك”.

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة المجلس، خالد حجي: “إن اللقاء يندرج في إطار ظرفية خاصة تتميز بالعديد من الأحداث المأساوية التي هزت مؤخرا العالم الإسلامي، ويتعين علينا أكثر من أي وقت مضى العمل على إعادة التفكير في علاقتنا مع القرآن وإعطاء العبارات معانيها الدقيقة”.

ونظم على هامش اللقاء معرض للخط القرآني وللزخارف.

يذكر أن المجلس الأوربي للعلماء المغاربة تأسس عام 2010 ويهدف إلى تطوير المرجعية الدينية من خلال الدعوة للحوار والاندماج والاحترام المشترك، وإرساء جسور للحوار الثقافي في إطار قيم الديمقراطية ومبادئ حقوق الانسان.

المصدر: وكالة “اينا”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق