أخبار ومتابعات

في الذكرى الأولى لفتحه بعد إغلاقه 16 عاما.. المقدسيون يؤكدون الدفاع عن مصلى باب الرحمة

في الذكرى الأولى لفتحه بعد إغلاقه 16 عاما.. المقدسيون يؤكدون الدفاع عن مصلى باب الرحمة

 

بعد 16 عاما من إغلاق مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى المبارك، تمكن المقدسيون في يوم 22 فبراير/شباط من العام الماضي من دخول المصلى الذي ظل مغلقا من قبل قوات الاحتلال منذ عام 2003.

وأعاد المقدسيون فتح المصلى بعد أيامٍ من الاعتصام في ساحته العلوية، استبسلوا خلالها في الدفاع عنه وفرضوا إرادتهم على المحتل.

وفي ذكرى مرور العام الأول على فتح مصلى باب الرحمة، لا تزال سلطات الاحتلال تسعى بشتى الوسائل والطرق لإعادة إغلاقه مرة أخرى، وتحويله لكنيسٍ يهودي عبر إبعاد المصلين والمرابطين عنه، في محاولةٍ لتفريغه وتنفيذ مخططاتها.

 

(المصدر: الجزيرة)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق