كتب وبحوث

علاقة الحنابلة بالصوفية والتصوف .. مناقشة لكتاب (الإسلام الحنبلي)

علاقة الحنابلة بالصوفية والتصوف .. مناقشة لكتاب (الإسلام الحنبلي)

سالم بن محمد الشهري

(تحاول هذه المراجعة أن تحلل المنهجية التي سار عليها المؤلف في إثبات العلاقة الحنبلية الصوفية وتُخضعها لقواعد البحث العلمي لمعرفة سلامة المخرجات، كما تحاول أن تعيد محاكمة التطبيقات للتنظيرات التي أخذها المؤلف على نفسه في مطلع دراسته، وتجعل الأدلة على طاولة التحليل كما تبحث في مقصود التصوف الذي أراده المؤلف وهل المراد خلق الموائمة مع الصوفية الطرقية بشطحاتها وبدعها كما حاول المؤلف أن يلبس رموز الحنابلة خِرَق التصوف الطرقية ويلمّح لهم بالحلاجية أم أن التصوف الذي أثنى عليه الحنابلة وعلى رموزه هو ذلك النقي الحيّ العابد الزاهد الذي يتمدد في مفاصل الحياة ويتفاعل مع الواقع بالعبودية لله والإتباع لنبيه صلى الله عليه وسلم).

جورج مقدسي من المهتمين بالمذهب الحنبلي داخل مدرسة الإستشراق وله جهود في نصرة المذهب ومحاولة المدافعة عنه ومما كتب في ذلك هذا الكتاب الذي صدر عن الشبكة العربية للأبحاث والنشر، كتاب (الإسلام الحنبلي) ترجمة سعود المولى، مراجعة وتقديم رضوان السيد، 128 صفحة، 2017. هذا الكتاب في أصله محاضرات قد ألقاها في الكوليج دي فرانس في ديسمبر1969 وفي مقالتين نشرتهما مجلة الدراسات الإسلامية الفرنسية في سنتي 1974 و1975، مما يعني أن هذا النص قديم وكان منتشرا في الأوساط العلمية المختصة بدراسات الاستشراق، و الترجمة أيضا قديمة فقد ذكر فاروق عيناتي في مقاله المنشور بالشرق الأوسط بعنوان (الإسلام الحنبلي الذي ضُبطت ساعته على التوقيت التركي) أن المولى قد دفع بأوراق ترجمة هذا الكتاب إلى رضوان السيد وبقيت ضائعة عنده ولم يعثر عليها إلا بعد 33 سنة.

لقراءة باقي الورقة اضغط هنا

(المصدر: مركز نماء)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق