أخبار ومتابعات

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى.. واعتداءات بالضفة

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى.. واعتداءات بالضفة

اقتحم عشرات المستوطنين، وطلاب معاهد توراتية المسجد الأقصى، صباح اليوم الأحد، من باب المغاربة، وأدوا صلوات تلمودية في المنطقة الشرقية منه، بحراسة مشددة من قوات الاحتلال.

وشددت قوات الاحتلال، على الفلسطينيين المتجهين إلى الأقصى، ونصبت نقاط تفتيش على بواباته وفي البلدة القديمة، واعتدت على عدد منهم، وزادت من تدقيقها في هويات الداخلين للأقصى.

ولفتت دائرة الأوقاف إلى أن حصيلة الاقتحامات تصاعدت، ووثقت اقتحام 34 ألفا 112 مستوطنا، للمسجد خلال العام 2021.

إلى ذلك اعتقلت قوات الاحتلال، ثلاثة شبان من مدينة القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية بأن الاعتقالات وقعت في حي الشيخ جراح شرق مدينة القدس المحتلة.

اعتداءات بالضفة

وفي سياق اعتداءاتها، قالت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، إن قوات الاحتلال استولت اليوم الأحد، على تسجيلات كاميرات مراقبة من محال تجارية في بلدة زعترة، شرقي بيت لحم.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال داهمت عددا من المحال التجارية، وفحصت كاميرات المراقبة، ثم استولت على عدد من تسجيلاتها.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن قوات الاحتلال دمرت باب ورشة تصليح مركبات، تعود للمواطن إسماعيل أبو عيدة.

واعتقلت قوات الاحتلال، فتى وشابا من بلدة بيت فجار، جنوبي بيت لحم.

ولفتت “وفا” إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى عامر خالد طقاطقة (17 عاما)، والشاب علاء محمد طقاطقة (22 عاما)، بعد أن داهمت منزلي ذويهما وفتشتهما.

وألقى مستوطنون من مدخل مستوطنة حومش المخلاة ليل الأحد، الحجارة باتجاه سيارات ومنازل المواطنين في بلدة سيلة الظهر جنوبي مدينة جنين، ما أدى إلى إغلاق الشارع بسبب إلقاء الحجارة.

إغلاق سجن

وأغلقت إدارة سجون الاحتلال، اليوم الأحد، سجن “ريمون” بشكل كامل، بعد الاشتباه بوجود إصابات بفيروس “كورونا” بين صفوف السجانين.

وفي سياق متصل، أفاد نادي الأسير الفلسطيني اليوم الأحد، بأن تراجعاً جديداً طرأ على الوضع الصحي للأسير المريض ناصر أبو حميد.

وذكرت أماني سراحنة من الدائرة الإعلامية في نادي الأسير لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، أن إدارة سجون الاحتلال أبلغت الأسرى في سجن “عسقلان” حيث كان يقبع الأسير أبو حميد قبل نقله إلى مستشفى “برزلاي” الإسرائيلي، بأن هناك خطراً حقيقياً يتهدد حياة ناصر، ما يؤكد أن تراجعاً جديداً طرأ على وضعه الصحي.

وقالت سراحنة، إن بلاغ إدارة سجون الاحتلال هذا يشير إلى أن حياة الأسير ناصر أبو حميد باتت مهددة، وأنه لا يستجيب جسده للعلاج وقد حدثت انتكاسة جديدة على حالته.

من جانبه، أوضح رئيس طاقم المحامين في هيئة شؤون الأسرى والمحررين جميل سعادة، إن الأسير المريض ناصر أبو حميد (49 عاماً)، الذي دخل في حالة غيبوبة منذ يوم الثلاثاء الماضي، بسبب التهاب رئوي حاد، موضوع تحت أجهزة التنفس الصناعيّ في وضع صحي خطير للغاية وغير مطمئن على الإطلاق.

المصدر: عربي21

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق