كتب وبحوث

شبهات حول الجهاد في الإسلام (20) دعوى جَور الإسلام وحَيفه لتعصّبه للرابطة الإيمانية واتخاذها أساسًا للجنسية الإسلامية‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

شبهات حول الجهاد في الإسلام (20) دعوى جَور الإسلام وحَيفه لتعصّبه للرابطة الإيمانية واتخاذها أساسًا للجنسية الإسلامية‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

مضمون الشبهة:

يدّعي بعض المغرضين أنّ الإسلام جائر وظالم بتعصّبه للرابطة الإيمانية، واعتبار الولاء على أساس الأخوّة الإسلامية، وعدم اعتبار ولاء المواطنة والقومية، وهذا تحامل ومجافاة للآخر وعدم إعطائه الحرّية؛ لأنّ واجبات المواطنة تسبق أيّ واجبات أخرى، ويجب تقديم الولاء على أساس المواطنة إذا حدث تعارض بينه وبين الولاء على أساس الدين.

تقرؤون في الردّ على هذه الشبهة:

  • الهدف من هذا الادعاء: تفتيت الوحدة الإسلامية، وتمييع المصطلحات، والتلبيس على الناس!!!
  • ما الفرق بين الانتماء إلى دولة والانتماء إلى أمة؟
  • هل يختلف المفهوم الإسلامي للجنسية عن المفهوم المعاصر؟ وما أثر هذا الاختلاف؟
  • هل للموالاة على أساس المواطنة والقومية مخاطر؟
  • هل للمسلمين في البلاد الإسلامية الحقّ في حكم أنفسهم؟ ومن الذي أعطاهم هذا الحقّ على حساب “الآخرين”؟!
  • حكم الإسلام لا يعني ظلم الأقلية غير المسلمة، بل العكس هو الصحيح.

لتحمل المادة بصيغة PDF.. اضغط هنا

(المصدر: موقع “على بصيرة”)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق