متابعات

زعيم هندوسي متشدد يسعى لخنق الموارد المالية للمسلمين في البلاد

أعلن “يوغي أديتيياناث”، (الكاهن الهندوسي، والسياسي من الحزب الحاكم، والمعروف جيدًا بأفكاره المتطرفة)، أن على رأس أولوياته إغلاق جميع محلات اللحوم والمسالخ غير القانونية”، في الولاية.

جاء ذلك بعد أيام قليلة من تسلمه منصب رئيس الحكومة لولاية “آتر برديش”.

وأثار ارتقاؤه إلى أعلى سلطة في الولاية خوف كثيرين في الهند وفي أرجاء العالم. وعبر كثيرون عن قلقهم مما سيواجهه 40 مليون مسلم من صعوبات في فترة قيادته.

وقالت صحيفة الغارديان – في افتتاحية لها إن انتصاره هو “انتصار متعصب ديني مناوئ للمسلمين”، وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن رئيس الوزراء الهندي، مودي يحاول “مسايرة المتطرفين الهندوس”. ووصفت الصحيفة تعيينه بأنه “إهانة صادمة للإقليات الدينية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق