أخبار ومتابعات

“حزب مسلم” ثان يشارك بالانتخابات الفرنسية المقبلة بطموحات كبيرة

“حزب مسلم” ثان يشارك بالانتخابات الفرنسية المقبلة بطموحات كبيرة

أعلن حزب “العدل والمساواة” الإسلامي الفرنسي، مشاركته في الانتخابات المحلية الفرنسية المقبلة، بـ20 مرشحا ليصبح ثاني حزب إسلامي يشارك في تلك الانتخابات، بعد حزب “وحدة الديمقراطيين المسلمين في فرنسا”، بحسب صحيفة لوفيجارو الفرنسية.

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات المحلية الفرنسية بين يومي 22 و29 مارس/آذار الجاري، ويطالب الحزب باعتبار عيد الأضحي يوم إجازة ضمن الإجازات الوطنية الرسمية في فرنسا، كما ينادي بادخال قوائم “الطعام الحلال” في المقاصف المدرسية وبإلغاء قانون 2004 الذي يمنع بموجبه ارتداء الحجاب في المدارس الفرنسية، بحسب الصحيفة ذاتها.

الحزب الذي يحارب ضد التمييز ويرفع شعار “فرنسا أقوى مع تنوعاتها” له مطالب على الصعيد الخارجي حيث ينادي بقبول انضمام تركيا والبوسنة للاتحاد الأوروبي ويعلن دفاعه عن حقوق الفلسطينيين، وفق “لوفيجارو”.

وذكرت لوفيجارو أن “الحزب يقدم نفسه باعتباره حصنا ضد انتشار الخلاعة والأفكار الهدامة في المجتمع لتصبح فرنسا قادرة على العودة إلى مفهوم ووحدة الأسرة التقليدية، وعلى سبيل المثال ينتقد الحزب قانون الزواج للجميع الذي يرى أنه لا يخدم سوى لوبي صغير من المثليين جنسيا من ذوي النفوذ”.

وقال “محمد ياماكوجلو” مرشح الحزب عن مقاطعة “بيسانكون” شرق فرنسا لصحيفة لوفيجارو إن “هدفنا الأساسي هي أصوات الأفراد ذوى الخلفيات المتنوعة الذين طالما منحوا أصواتهم للأحزاب التقليدية الفرنسية التي لم تحقق لهم شيء لقد حان الوقت لاسترداد هذه الأصوات.. نحن لسنا حزبا طائفيا كما يروج البعض.. فقط نريد الديمقراطية للجميع والعدالة للجميع والمساواة للجميع”.

من جهتها، قالت صحيفة “الاكسبرس” الفرنسية إن عددا كبيرا من أعضاء حزب “العدل و المساواة” هم مسؤولون بمنظمة “كوجيب” وهي مؤسسة تعليمية تقع في شرق فرنسا، “ولا تخفي هذه المؤسسة علاقتها القوية بحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا”.

المصدر: مفكرة الإسلام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق