كتاباتكتابات المنتدى

توفي عالم سورية، وصفوة علمائها، صاحب (صفوة التفاسير)، الفقيه المفسر العلامة محمد علي الصابوني رحمه الله تعالى

توفي عالم سورية، وصفوة علمائها، صاحب (صفوة التفاسير)، الفقيه المفسر العلامة محمد علي الصابوني رحمه الله تعالى

بقلم الشيخ محمد خير رمضان يوسف

وهو من حلب، درس على علمائها، ونال الإجازة من الأزهر، والعالمية في القضاء الشرعي. عاد ودرَّس في ثانويات حلب، ومضى إلى بلاد الحرمين فدرَّس في جامعة أم القرى بمكة المكرمة ثلاثين عامًا، ثم كان باحثًا علمياً في مركز البحث العلمي وإحياء التراث الإسلامي بالجامعة، ومستشارًا في هيئة الإعجاز العلمي برابطة العالم الإسلامي. كما ألقى الدروس في المسجد الحرام، وأفتى في مواسم الحج، وفسَّر القرآن الكريم في مساجد جدة. ورأس رابطة العلماء السوريين في المنفى، وبارك الثورة على الطغاة والحكام الطائفيين الفاسدين والبعثيين ومن لفَّ لفَّهم في سوريا..
وقد تعرض للتضييق في السعودية لأنه لم يفسر آيات من القرآن في “صفوة التفاسير” على النهج (السلفي) المعمول به هناك دون العالم الإسلامي كله، فمنع هذا التفسير من التداول وصودر، وأُخرج من المستودعات بشكل مهين وفُعل به ما لا أريد أن أنطق به.
وقد كتب رسالة طويلة إلى الشيخ ابن باز يطلب فيها أن يمنع هذا التهجم والتهكم والاستهزاء والتنقص من شخصه وعلمه وما قدمه في هذه البلاد منذ ثلاثين عامًا.. ولكن دون فائدة، فقد أوذي كما أوذي من قبل الشيخ عبدالفتاح أبو غدة رحمه الله، لا لشيء إلا لعقيدته.
وأذكر أنه كتب مقالًا في مجلة (أخبار العالم الإسلامي) الصادرة عن رابطة العالم الإسلامي يذكر فيها عناية المسلم بلحيته ولا يتركها إذا طالت كما هي، بل يهذبها، حتى لا يخاف منها الأطفال.. وما إلى ذلك، فقاموا عليه مرة أخرى وعنفوه وجهَّلوه وقذعوه، وكتب الشيخ ابن باز رحمه الله إلى أمين الرابطة يومئذ (أحمد محمد علي) ينبهه، بل يأمره ألا ينشر مثل هذه المقالات، وكلام آخر لا أذكره، فاعتذر عما نشر، وعاهده على الالتزام بما أمر..
ومن عناوين مؤلفاته: صفوة التفاسير، مختصر تفسير ابن كثير، مختصر تفسير الطبري، التفسير الواضح الميسر، درة التفاسير (على هامش المصحف)، المواريث في الشريعة الإسلامية، روائع البيان في تفسير آيات الأحكام، موسوعة الفقه الشرعي الميسر (سلسلة التفقه في الدين)، إيجاز البيان في سور القرآن، حركة الأرض ودورانها حقيقة علمية أثبتها القرآن، التبيان في علوم القرآن، عقيدة أهل السنة في ميزان الشرع، كشف الافتراءات في رسالة التنبيهات حول صفوة التفاسير، جريمة الربا أخطر الجرائم الدينية والاجتماعية، التبصير بما في رسائل بكر أبو زيد من التزوير، شرح رياض الصالحين.
توفي رحمه الله بمدينة يلَوا التركية صباح يوم الجمعة 6 شعبان ١٤٤٢ هـ، ١9 آذار ٢٠٢١ م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق