متابعات

تركيا.. أرباش يوجه أكثر من 90 ألف مسجد للحديث عن “الأقصى” والدعاء له

تركيا.. أرباش يوجه أكثر من 90 ألف مسجد للحديث عن “الأقصى” والدعاء له

وجه رئيس الشؤون الدينية التركي البروفيسور علي أرباش، مساجد تركيا كافة لرفع الصوت والدعاء لأجل المسجد الأقصى المبارك في مدينة القدس المحتلة، والذي يتعرض منذ صباح اليوم الإثنين لاعتداءات من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال أرباش في مؤتمر صحفي إنه وجه كل المساجد على الأراضي التركية، والتي يزيد عددها عن 90 ألف مسجد، لرفع الصوت والدعاء للمسجد الأقصى وتوضيح أهمية هذا المسجد ومكانه لدى المسلمين.

وفي وقت سابق اليوم، انتقد وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، صمت البعض عن اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على المسجد الأقصى المبارك، وحديثهم في نفس الوقت عن السلام في الشرق الأوسط.

وقال تشاويش أوغلو في تغريدة نشرها على حسابه في “تويتر” إن “عنف إسرائيل في المسجد الأقصى ضد الأبرياء لا ينتهي”.

وتابع “أولئك الذين لا يتحدثون عن هذه الفظائع، يجب ألا يتحدثوا عن عملية السلام في الشرق الأوسط”.

وشدد أن تركيا ستبقى إلى جانب القضية الفلسطينية، قائلا “سنبقى صوت إخواننا وأخواتنا الفلسطينيين.. ندافع عن حقوقهم”.

واليوم أيضا، أطلقت الرئاسة التركية، نداء للعالم الإسلامي والعالم أجمع، وذلك على إثر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، المسجد الأقصى المبارك والاعتداء على المصلين داخله.

وفي تغريدة نشرها على حسابه في “توتير”، قال رئيس دائرة اللاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألتون “نخاطب العالم الإسلامي: حان الوقت لنقول كفى لهجمات إسرائيل الدنيئة والظالمة.. ونخاطب البشرية جمعاء: هذا وقت إيقاف هذه الدولة الإرهابية (إسرائيل) عند حدها”.

وتابع ألتون “هذه مسؤوليتنا التاريخية والبشرية.. وحتى لو كنا وحدنا (تركيا) سنحارب هذا الظلم وسنقع ضده”.

من جانبه قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن في تغريدة نشرها على حسابه في “تويتر” إن “العنف الذي تمارسه قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد المدنيين والضعفاء الفلسطينيين في القدس يجب أن يتوقف على الفور”.

وفي وقت سابق اليوم، قال الهلال الأحمر الفلسطيني إن عدد الإصابات ارتفع إلى 278 في المسجد الأقصى المبارك في مدينة القدس المحتلة إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المرابطين داخل المسجد.

وأشار الهلال الأحمر في بيان إلى أن طواقمه نقلت إلى مستشفيات القدس والمستشفى الميداني إصابات عديدة، بينها إصابات مباشرة في الرأس والعين والصدر.

وأكد أطباء من داخل المسجد الأقصى أن الأوضاع الطبية والصحية صعبة جدا داخل وفي محيط المسجد الأقصى، مع نقص حاد بالمعدات الطبية.

واعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي على المصلين داخل المسجد الأقصى المبارك بالرصاص المطاطي والحي وقنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية.

ونفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، اقتحاما عنيفا للمسجد الأقصى المبارك، حيث تصدى لها المصلون داخله بصدورهم العارية وما يمتلكونه من حجارة.

(المصدر: وكالة أنباء تركيا)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق