أخبار ومتابعات

باكستان: تشييع العالم الإسلامي ظفر إسحاق أنصاري

شيّع المئات جثمان العالم الإسلامي الباكستاني، ظفر إسحاق أنصاري، الذي توفي في وقت سابق اليوم الأحد، ووري الثرى وسط موكب جنائزي مهيب.

وتوفي أنصاري عميد الجامعة الإسلامية العالمية السابق، عن عمر يناهز 84 عامًا، في وقت سابق اليوم، جراء أزمة قلبية، حيث صلى الحاضرون على جثمانه، في مسجد الملك فيصل في العاصمة إسلام أباد، عقب صلاة العصر.

وولد العالم الإسلامي، سنة 1932، وحاز على شهادتي الماجيستير والدكتوراه، من معهد العلوم الإسلامية، في جامعة مكغيل الكندية، كما بدأ في عام 1966، تعليمه بكلية الدراسات الشرقية، في جامعة برنستون الأمريكية.

وعمل أنصاري، أستاذًا في جامعات برنستون، والملك عبد العزيز (السعودية)، وملبورن (أستراليا)، ومكغيل (كندا)، وشيكاغو (الولايات المتحدة)، والجامعة الإسلامية العالمية (باكستان)، بصفته أكاديمي زائر، ولديه كتب كثيرة في مجالات مختلفة مثل التاريخ والدين والقانون والقرآن والحديث النبوي، إلى جانب إتقانه العربية والفارسية والإنكليزية إلى جانب الأردية.

المصدر: الاسلام اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق