أخبار ومتابعات

افتتاح مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام

عرفت منطقة “Osdorp” غرب أمستردام الهولندية، حفل افتتاح مسجد المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، وذلك أيام الجمعة 30 مارس السبت 31 مارس الأحد 1 أبريل 2018. الحفل الذي حضره عدد من الشخصيات والقراء والشيوخ والعلماء الذين قدموا من هولندا، والمغرب، وبلجيكا، وفرنسا، وإيطاليا، وإسبانيا، وألمانيا، ومصر، والكويت، حيث استمتع الجمهور المشارك في هذه الاحتفالات بأصوات عمالقة القرآن من كبار القراء، وبالخطب والدروس من شيوخ وعلماء، وعلى رأسهم رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة السيد: الطاهر التجكاني، تمحورت حول مواضيع متنوعة من أبرزها: دور المؤسسات الدينية والثقافية والاجتماعية في المجتمع”، وذلك لمدة ثلاثة أيام كاملة.

ويعتبر مسجد دار الهدى بأمستردام، ثمرة عمل جاد وجهود مستمرة، قام بها أعضاء المعهد منذ تأسيسه، حيث تأسس المعهد في بداية سنة 2013، في منطقة سلاوترفارت غرب أمستردام، كمؤسسة ثقافية تعليمية تعنى بتربية وتعليم أبناء الجالية المسلمة، وكذلك بالعمل في الميدان الاجتماعي. ومع ازدياد عدد رواد المعهد من الأطفال والطلبة والطالبات، وتنوع الأنشطة التي يقوم بها المعهد، بدأ التخطيط لإنشاء مكان أكبر للأنشطة المختلفة التي يقوم بها المعهد، بالإضافة الى مسجد تقام فيه الصلوات الخمس، والجمعة، والمناسبات والأعياد الدينية، وذاك ما تحقق بإذن الله تعالى، حيث ساق الله لنا إخوة من الجالية السورينامية، أرادوا بيع مسجد لهم في منطقة (أوزدوروب) بقلب أمستردام، فدخلنا معهم في مفاوضات انتهت بشراء هذا المسجد المبارك، واستلام مفاتيح المقر الجديد، بتاريخ 5 مارس 2018، مع الاتفاق على دفع المبلغ المتفق عليه على أقساط دورية، وفقا لجدول زمني محدد.

مباشرة بعد ذلك تقرر تاريخ الافتتاح الرسمي بتاريخ: 30 مارس الى غاية 1 أبريل 2018.

انطلقت فعاليات الاحتفال بهذا الحدث السعيد ابتداء من الساعة 13:00 من ظهر يوم الجمعة 30 مارس 2018، أي قبل صلاة الجمعة بساعة، بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، ليأخذ الكلمة مدير المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، السيد: عبد الإله العمراني، الذي رحب في مستهل حديثه بالسادة العلماء والشيوخ والقراء، وبالحضور من النساء والرجال. كما تقدم بالشكر الموصول لكل الساهرين على هذا المعهد، وكل من ساهم من قريب أو بعيد في إخراج هذه المعلمة الدينية الثقافية الاجتماعية لأرض الوجود. ثم أعطى نبذة مختصرة عن نشأة المعهد، والخدمات، والأنشطة، والبرامج التي تنفذ فيه، وكذلك علاقة المعهد بالمجتمع، والمعلومات عن الأنشطة المزمع تنفيذها في المستقبل على الأرض الجديدة للمعهد، وصولا الى الإنجاز الكبير الذي نحتفل اليوم بمناسبة تحقيقه على أرض الواقع.

بعدها ألقيت خطبة الجمعة التي هنأ فيها الخطيب مؤسسة المعهد، والجالية المسلمة بأمستردام والنواحي، بهذه المعلمة الكبيرة، معرباً عن أمله في أن يستمر هذا الصرح المبارك في التعريف بمبادئ الدين الإسلامي السامية وتعزيز العلاقات المتميزة بين المسلمين والهولنديين.

كما تضمن حفل الافتتاح في يومه الأول مشاركة عدد من الأفراد والمؤسسات الهولندية، وعلى رأس هذه المؤسسات، مؤسسة جهاز الشرطة، ممثلة في عدد من أفرادها، ومن بينهم الكوميسير: بناصر بوعياد، ومسؤولة الشرطة عن دائرة سلاوترفارت السيدة: Ingrid van der Veeken والسيد: يوسف جربي، المسؤول عن أمن ألحي وشخصيات أخرى..

وبهذه المناسبة نظم المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام حفلا تكريميا لمسؤولة الشرطة بمنطقة سلاوترفارت السيدة: Ingrid van der Veeken على جهودها المخلصة التي تبذلها، وتفانيها في حفظ الأمن وحماية المواطنين والتعامل الراقي والتصرف بحكمة مع الجميع.

وقد القى مدير المعهد كلمة بالمناسبة، أكد فيها على أن التكريم مستحق للسيدة: Ingrid بالنظر إلى العمل والنتائج التي تحققت على الأرض أثناء مدة عملها، مستشهداً ببعض الخصال الحميدة التي تتميز بها.

وفي كلمة مؤثرة ممزوجة بدموع الفرح عبرت السيدة: Ingrid عن سعادتها الغامرة لهاذه المفاجأة القيمة والراقية من طرف المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام، مثنية على الجهود التي يقوم بها المعهد والعلاقة الوثيقة الطيبة التي تربط بين مؤسسة الشرطة والمعهد ممثلاً في مديره السيد: عبد الإله العمراني. وقد حضر حفل التكريم هذا علماء وشيوخ وقراء، وجمع عام من الحضور من الرجال والنساء.

وفي الأخير قدمت للسيدة: Ingrid van der Veeken باقة ورد مع هدية قدمها لها الحضور الكريم بسم المعهد الإسلامي دار الهدى بأمستردام.

ثم استمرت الاحتفالات بمناسبة افتتاح المعهد الى غاية الاثنين 2 أبريل بتلاوات للقرآن الكريم ودروس وعظية وأناشيد ومدائح دينية، مع وجبات غذائية عامة لجميع الحضور طيلة هذه المدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق