أخبار ومتابعات

اعتقال شيخ سني في بلوشستان دعا للتظاهر ضد النظام الإيراني

قالت مصادر في إقليم بلوشستان بالجزء المسيطر عليه من قبل إيران، أن السلطات الإيرانية استدعت الشيخ عبدالغفار نقشبندي الذي دعا ‏في خطبة الجمعة الماضية البلوش للخروج في تظاهرات ضد النظام الإيراني.

وقال الناشط عبدالله البلوشي في تصريحات خاصة أنه تم اعتقال الشيخ “نقشبندي” أمس الأربعاء، من محافظة سيستان وبلوشستان ، ذات الأغلبية السنية، “ولا نعلم إن كان سيلقي خطبة الجمعة القادمة أم لا”.

ولم يتضح بعد إن كان تم الإفراج عن الشيخ السني أم لا.يشار أيضا إلى أن زعيم أهل السنة في إقليم بلوشستان الشيخ مولوي عبدالحميد، أعلن الجمعة الماضية تأيده للمظاهرات الشعبية ضد النظام،  وقال “لا بد من تغيير أي قانون لا يمكنه حل مشاكل الناس ويعرقل طريق حل المشاكل”.

وحركت خطبة الشيخ مولوى عبدالغفار نقشبندي البلوش في مدينة زاهدن للتظاهر يوم الجمعة.

وتجبر السلطات الإيرانية أئمة الجمعة الذين يتم تعيينهم من قبل المرشد علي خامنئي بشكل مباشر، على الحديث في مواضيع مختارة من قبلها، وتخدم النظام الحاكم.

وخفتت حدة التظاهرات التي انطلقت في إيران آواخر شهر ديسمبر/كانون الثاني الماضي، بعد قمع السلطات للمحتجيين المشاركين بالمظاهرات والذين تجاوز عدد المعتقلين منهم الألف معتقل بحسب حركة “مجاهدي خلق” المعارضة.

(المصدر: صحيفة الأمة الالكترونية)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق