أخبار ومتابعات

اسطنبول: ندوة علمية حول المقاصد الشرعية وتفعيلها في الفقه والاجتهاد السياسي

عقد المركز المغاربي للدراسات يوم أمس الخميس ندوةً علمية بعنوان: “المقاصد وتفعيلها في الفقه والاجتهاد السياسي” وذلك بالتعاون مع رابطة علماء أهل السنة، في مقرها الكائن باسطنبول.

وألقى المحاضرات كل من الشيخ ونيس المبروك، رئيس المركز المغاربي، والشيخ المقاصدي الدكتور وصفي عاشور أبوزيد المشرف على معهد “بناء”، وذلك بحضور عدد من المشايخ وطلبة العلم الشرعي.

وتحدث الدكتور وصفي أبو زيد عن أهمية المقاصد بالنسبة للشريعة الاسلامية، حيث لا يمكن فهم الشريعة دون المقاصد، كما لا يمكن تذوق جمال وروعة الأحكام دونها، وأن المقاصد تعد ثمرة للشريعة.

وأضاف أبو زيد أن “المقاصد تقلل من الخلاف الفقهي فاذا عرفنا المقصد من الحكم فالخلاف لن تكون مساحته واسعة”.

الى ذلك، أكد الشيخ ونيس المبروك أن مقاصد الشريعة تدور في فلك تحقيق المصالح ودرء المفاسد والتيسير على المكلف ورفع الحرج.

وأضاف: “هناك تعريفات عديدة للمقاصد ولكن المقصود بها أنها المعاني والحكم التي رعاها الشارع الحكيم عند تشريع الأحكام سواء كان التشريع عاما أو خاصا”.

وختمت الندوة بالإجابة على الأسئلة والاستفسارات المطروحة من قبل المشاركين، تلاها افطار للصائمين من الحضور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق