متابعات

أول قاضية محجبة في بريطانيا تحكي قصتها مع التمييز

أول قاضية محجبة في بريطانيا تحكي قصتها مع التمييز

علقت أول قاضية مسلمة ترتدي الحجاب في بريطانيا على تعيينها في سلك القضاء، بعد 17 عاما من العمل في مجال القانون، قائلة إنها خطوة مهمة للنساء المسلمات.

وعينت السلطات القضائية في المملكة المتحدة، رافيا أرشد (40 عاما) قاضية في دائرة ميدلاندز الأسبوع الماضي، بحسب ما نشرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية.
ولفتت أرشد إلى أنها ستستخدم منصبها الجديد لإيصال صوت “التنوع في المجتمع” بشكل عالٍ وواضح.
وأشارت إلى أنها تلقت الكثير من التهاني بعد التعيين.

وكانت أرشد مارست القانون في شتى المجالات مثل قضايا الأسرة، والأطفال، والزواج القسري، وحالات تتعلق بالشريعة الإسلامية.

لكنها لفتت إلى أنها كانت حتى وقت قريب تواجه التمييز، حتى أثناء عملها في المحاكم.

وذكرت أن أحد أفراد أسرتها طلب منها في إحدى المرات خلع حجابها قبل مقابلة للحصول على منحة دراسية في كلية الحقوق، لأن من شأن ذلك أن يؤثر على فرص قبولها، لكنها أصرت على ارتدائه.
وتابعت: “لا أريد أن أصبح شخصا مختلفا لكي أحصل على ما أريد”.

وفي تعليقها على قرار التعيين، قالت أرشد إن صورة في أحد المحاكم تظهر فيها امرأة من خلفية إثنية مختلفة ومكتوب عليها “هل فكرتِ في أن تصبحي قاضية؟” ألهمتها في السابق، وتابعت: “أنا الآن قاضية”.

(المصدر: عربي21)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق