متابعات

أكاديمي: حقبة جديدة من العودة إلى الدين والهوية يقودها شباب الوطن

أكد الدكتور محمد البشر، أستاذ الإعلام السياسي في كلية الإعلام والاتصال بجامعة الإمام، أن الإصلاح لم يعد وظيفة العلماء والدعاة فقط، بل يشاركهم الآن الشباب المخلصون عبر شبكات التواصل الإجتماعي، رافعين شعار “كل أمتي معافى إلا المجاهرين”.

وأوضح البشر، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، أن هذه حقبة جديدة من يقظة الضمير، والعودة إلى الدين والهوية، يقودها شباب هذا الوطن الطاهر من خلال شبكات التواصل الاجتماعي.

وأضاف أن إبداع الشباب يتجسد في تسجيل ونشر مقاطع، تعبر عن رفض الممارسات المستنكرة في المجتمع، أو توثق مواقف من التاريخ مؤثرة، ويفخرون بانتمائهم لوطن المقدسات، ويبثون التفاؤل في المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق