أخبار ومتابعات

أحكام قاسية بحق 13 من رموز حزب إسلامي بطاجيكستان

أصدرت طاجيكستان، الخميس، أحكاما بالسجن، تصل إلى المؤبد، على 13 من الأعضاء البارزين في حزب إسلامي معارض معتدل محظور.

 وحكمت المحكمة بالسجن المؤبد على شخصيتين بارزتين في “حزب النهضة الطاجيكستاني”، فيما حكمت على 11 آخرين بالسجن 28 عاما، بحسب ما صرح به مسؤولون في دوشانبه، طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم.

 ولم تصدر السلطات بيانا رسميا حول المحاكمة المغلقة، التي جرت في محكمة عليا.

 وأكدت زوجة أحد السجناء لوكالة الأنباء الفرنسية الحكم على اثنين بالسجن المؤبد، من بينهم زوجها محمد علي خيط، نائب رئيس الحزب، علما بأن أعمار المحكومين تتراوح ما بين 41 و70 عاما.

 وقال ستيف سويردلو، الباحث في منظمة هيومن رايتس ووتش، لآسيا الوسطى، إن السجين محمد علي خيط يعرف بأنه “مناصر قوي لحقوق الإنسان وحرية التعبير وحرية الديانة”.

 واتهم المحكومون، الذين اعتقلوا في تشرين الأول/ أكتوبر 2015، ومثلوا أمام المحكمة في شباط/ فبراير الماضي، بتهمة محاولة الاستيلاء على السلطة بالقوة و”الإرهاب”، إثر اشتباكات جرت في أيلول/ سبتمبر 2015.

 وحظرت طاجيكستان حزب النهضة، ووصفته بأنه “منظمة إرهابية متطرفة”، رغم نفي الحزب تورطه في أي أعمال عنف.

*المصدر : عربي 21

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق