كتب وبحوث

احكام الخيانة في الفقه الإسلامي (المعاملات المالية والأحوال الشخصية أنموذجا)

 

احكام الخيانة في الفقه الإسلامي (المعاملات المالية والأحوال الشخصية أنموذجا)

اسم الدراسة: احكام الخيانة في الفقه الإسلامي (المعاملات المالية والأحوال الشخصية أنموذجا).

اسم الكاتب: طارق حمد الحويان.

عدد الصفحات: 347 صفحة.

نبذة عن الدراسة:

تتلخص هذه الدراسة في موضوع الخيانة في أبواب المعاملات والأحوال الشخصية في الفقه الاسلامي، والهدف منها أنها توضح هذا المصطلح والألفاظ القريبة منه، وبيان وجه الشبه والاختلاف بين الخيانة وهذه المصطلحات، وما يترتب على الخيانة في أبواب المعاملات الفقه الاسلامي من الآثار والأحكام، ومشكلة الدراسة أنه يحصل هناك خلط بين مفهوم الخيانة وغيره من المصطلحات ذات الصلة، وجاءت هذه الدراسة في توضيح هذا المصطلح وتمييزه عن غيره، وما يترتب عليه من أحكام.

وقد توصل الباحث الى أهم النتائج من هذه الدراسة، من أن مصطلح الخيانة مصطلح عام، وبين الألفاظ ذات الصلة عموم وخصوص، وأن الأثر المترتب على الخيانة يختلف من عقد لآخر، من ناحية الضمان والعزل والخيار، حسب العقد، أن بعض الصور المعاصرة تنطبق عليها الخيانة، وكانت منهجية الباحث في هذه الدراسة، أن أوضح في كل من المسائل التي تتعلق بالموضوع من ناحية ذكر أقوال الفقهاء في المسألة وأدلتهم ومناقشة ما أمكن مناقشته، بالاضافة الى ذكر رأي القانون الأردني – المدني والعقوبات – ومجلة الأحكام العدلية – ان وجد.

ورجح الباحث في المسائل المختلف بها بما ظهر له بالأدلة، وقد قام بالرجوع في هذه الدراسة الى أهم المصادر والمراجع في الفقه الاسلامي، وعرض أقوال الفقهاء وأدلتهم، وناقش ما أمكن مناقشته ورجح ما ظهر له من الأدلة الشرعية.

وقد جاءت الدراسة في ثلاثة فصول:

الفصل الأول: وفيه الحديث عن مفهوم الخيانة لغة واصطلاحاً، والألفاظ ذلك الصلة، بالاضافة الى حكم الخيانة في الشريعة الاسلامية.

الفصل الثاني: وفيه الحديث عن الخيانة في أبواب معاملات الفقه الاسلامي، كالبيع والاجارة والوديعة والعارية وغيرها.

الفصل الثالث: وقد تحدث فيه الكاتب عن الخيانة في مسائل الأحوال الشخصية، كالأثر المترتب على الخيانة في الحضانة وخيانة المرأة في مدة عدتها، وخيانة القيم أو الوصي، بالاضافة الى الحديث عن المصطلح المعاصر والحديث، وهو الخيانة الزوجية وما يترتب عليها في الشريعة الاسلامية.

أهداف الدراسة:

1- بيان مصطلح الخيانة في الشريعة الاسلامية.

2- توضيح الأثر المترتب على الخيانة في الفقه الاسلامي.

3- بيان أن الأثر المترتب على الخيانة يختلف من عقد الآخر.

4- بيان مدى توافق القانون الوضعي مع الفقه الاسلامي في أحكام الخيانة.

5- دراسة آراء الفقهاء قديماً وحديثاً في كل مسألة من مسائل الخيانة، واستنباط القول الراجح فيها.

6- تسليط الضوء على بعض الصور المعاصرة للخيانة فيما يتعلق بفصول هذه الأطروحة.

ولقراءة الدراسة كاملاً يرجى مراجعة موقع “الألوكة نت”. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق