متابعات

مكتبة موريتانية تضمّ مخطوطاً قديماً لتفسير القرآن

مكتبة موريتانية تضمّ مخطوطاً قديماً لتفسير القرآن

تضمّ مكتبة مخطوطات مدينة “ولاتة” الأثرية في موريتانيا نحو 2500 مخطوط، وأقدم المخطوطات في المكتبة هو مخطوط لتفسير القرآن يعود إلى القرن الخامس الهجري

تقع مدينة “ولاتة” الأثرية على مسافة 1300 كيلومتر جنوب شرق العاصمة الموريتانية نواكشوط، ولا يمكن للزائر أن يغادرها من دون زيارة أكبر مكتبة للمخطوطات في البلاد، والتي تحتوي على مئات المخطوطات والتحف الفنية التي تحكي تاريخ حضارة صحراوية فريدة.

 وتتميز المكتبة باللون الأحمر السائد في مباني المدينة القديمة، ويوضح الباحث والمرشد السياحي، عبد الرحمن ولد الطالب بوبكر، أن المكتبة تضم جناحاً خاصاً بالقاضي الطالب بوبكر المحجوبي، وجناحا آخر للمكتبة العمومية، وثالثا للقطع الأثرية الخاصة بالتراث الإسلامي، وأجنحة آخرى تضم آثار الثقافة الولائية والأفريقية.

 وتم إنشاء مكتبة المخطوطات في تسعينيات القرن الماضي بمبادرة من مالكي المخطوطات المحليين، ومركز التعاون الإسباني العربي، وقال الباحث الموريتاني إن “الاتفاق نص على بناء مبنى للمخطوطات الأثرية مزود بصناديق للتخزين، على أن يقوم ملاك المخطوطات بإيداعها بشكل تطوعي، وخلال عام 1990 تمكنت المكتبة من جمع أكثر من 1500 مخطوط من الأسر العلمية في المدينة، من بينها مكتبة القاضي الطالب بوبكر، ومروان ولد سيدي محمد، ومكتبة محمد عبد الله عبد الرحمن، وآخرين.

ويشير إلى أنه “بعد جمع المخططات عكف الباحث محمدو ولد الداه ولد أيده لسنوات في إحصاء وفهرسة المخطوطات باستخدام الوسائل المعلوماتية الحديثة، وأنشأ قاعدة بيانات خاصة بالمكتبة.

 ويوضح ولد الطالب بوبكر، أن مكتبة مخطوطات ولاتة تضم نحو 2500 مخطوط، وأن أقدم المخطوطات في المكتبة هو مخطوط لتفسير القرآن الكريم يعود إلى القرن الخامس الهجري، وتعد المكتبة حالياً ملتقى للباحثين من دول العالم.

وتصنف المخطوطات الموريتانية بشكل عام إلى مخطوطات إسلامية متنوعة، ومخطوطات عربية، ومخطوطات لفنون العلم والمعرفة والنحو والسيرة واللغة والحساب والأدب وعلم الفلك والطب.

وكشفت دراسات وبحوث قام بها باحثون في مجال المخطوطات والوثائق التاريخية أن موريتانيا تضم آلافا من المخطوطات النادرة، ويقدر البعض عددها الإجمالي بأكثر من 40 ألف مخطوط موزعة على 700 مكتبة عمومية وخاصة، ويتواجد أغلبها في المدن الأثرية مثل ولاتة، وودان، وتيشيت، وشنقيط، وهي مدن مصنفة على لائحة التراث العالمي من قبل اليونيسكو.

(المصدر: الملتقى الفقهي)

مقالات ذات صلة

رأيان على “مكتبة موريتانية تضمّ مخطوطاً قديماً لتفسير القرآن”

  1. #اثبات_رؤية_الله_تعالي_في_الآخرة_وكلامه_لعباده_المؤمنين_ولغيرهم
    المؤلف: محمد بن الحسن الآجري
    ت.نسخ: الجمعة 7 ربيع الاول 416ه مكتبة الطالب بوبكر المحجوبي الولاتي
    ملاحظة: كامل وهو أقدم مخطوط بالمكتبة وقد يكون أقدم مخطوط ظهر حتي الأن بالبلاد إذ يسبق تاريخ نسخة تاريخ نسخ تصحيح الوجوه النظائر في كتاب الله تعالي لأبي هلال العسكري الذي نسخ بغرناطة 480ه والموجود بودان

  2. اقدم مخطوط موجود في موريتانيا بمكتبة الامام والقاضي الطالب بوبكر الولاتي

    مكتبة الأمام والقاضي الطالب بوبكر المحجوبي الولاتي كانت هذه المكتية ولا تزال من أغني المكتبات الولاتية بالمخطوطات وقد جمعها العلامة الطالب بوبكر الولاتي 1836_1917م وتضم مئات المخطوطات ورغم الاعتداء عليها من طرف المستعمر و فعل الظروف الطبيعية لازالت من أغني المكتبات بالمخطوطات وقد تم تنظيم وتصنيف 1100 مخطوطا و الوثيقة منها ولايزال الكثير منها لم يعالج بعد مايقارب 1500 مخطوط ويحتاج لمجهود كبير ، وإضافة إلى مؤلفات الطالب بوبكر الولاتي المحجوبي جامع هذه المكتبة وما ورثة عن أسلافه وهناك أيضا مخطوطات تم شرائها بالاربعين البقرة اخري بذهب ومن مؤلفاته علي سبيل مثال
    – منح الرب الغفور في ذ كرما أهمل صاحب فتح الشكور التاليف المتميز الذى سماه المختار بن حامد تاريخ ولاته الكبير
    – صلاة الفتح والنصر
    – الكنز المطلوب في الصلاة على النبي المحبوب
    – مفتاح الخير والسعادة في الصلاة على صاحب السيادة
    – الفتح المبين في ذكر مناقب الشيخ محمد فاضل بن مامين
    اجتهد في تحصيل العلم دراية ورواية، حتى فتح الله عليه، فأصبح من أكثر علماء الحوض والساحل الشهر حسب استخبارات الفرنسية
    تحوي المكتبة شتي المعارف المتداولة في الثقافة العربية الإسلامية من : القرآن وعلومه – الفقه – العقيدة والتصوف – الحديث – اللغة – النوازل – الشعر – السير والتاريخ – الطب والحكمة – الرسائل والوثائق العامة.

    أقدم مخطوط بالمكتبة هو
    #اثبات رؤية الله تعالي في الآخرة وكلامه لعباده المؤمنين ولغيرهم
    المؤلف: محمد بن الحسن الآجري
    تاريخ النسخ: الجمعة 7 ربيع الاول 416ه مكتبة الطالب بوبكر المحجوبي الولاتي
    ملاحظة: كامل وهو أقدم مخطوط بالمكتبة وقد يكون أقدم مخطوط ظهر حتي الأن بالبلاد إذ يسبق تاريخ نسخة تاريخ نسخ تصحيح الوجوه النظائر في كتاب الله تعالي لأبي هلال العسكري الذي نسخ بغرناطة 480ه والموجود بودان انظر الصور

    كما يحتوي جناح المتحف التابع لها علي قطع أثرية ثمينه تمثل رمز للأصالة الولاتية والحضارة العربية والإفريقية العريقة التي كانت تتميز بها ولاتة و قطع النقدية من الزمن القديم.

    كما تحتوي علي جناح خاص بالمطبوعات و الجرائد والمجلات كما تحوي جريدة الرسمية لغرب افريقيا من سنة 1905-1980 بالمجلدات و الجريد الرسمية الشعب بأعدادها الاولي ……الخ

    وقد اعتني بهذه المكتبة بعد وفاة الطالب بوبكر الولاتي إبنه محمد بوي 1898-1963م وبعد وفاته تعرضت لشئ من الإهمال إلي ان قام حفيد الطالب بوبكر الولاتي المحجوبي ان بن عبدالرحمن 1945-2017م بفتحها وبذل جهودا جبارة في معالجتها بالتعاون مع المؤرخ الاسباني خوسي كورال لذي أظهر أهمية مخطوطات ولاتة وعمرانها و دكتور الباحث محمدو بن الداه بن أيد عكف لسنوات في إحصاء وفهرسة المخطوطات باستخدام الوسائل المعلوماتية محدودة ، وأنشأ قاعدة بيانات خاصة بالمكتبة وتدارك بذلك جزءا لا يستهان به من التراث الإسلامي الولاتي والإنساني عموم.

    وبما أن هذه المكتبة خصوصية فإنها اعتمد في صيانتها علي الجهود المتواضعة لملاكها بعد تهيئتها من طرف خوسي كورال عن طريق التعاون الإسباني.

    الا انها تشهد اهمال من طرف جيهات المسؤول عن الثقافية و التراث و هيئة المدن القديمة رغم ان ولاتة من المدن مصنفة على لائحة التراث العالمي من قبل اليونيسكو لم تستفيد لنفظ الغبار عنها.

    وقد شهدت أخيرا بعض الخسائر جراء الأمطار الموسمية مما جعل مخطوطاتها وتحفها النادرة الموجودة في متحفها مهددة بالضياع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق