كتاباتكتابات المنتدى

خطوط دقيقة (371) | الشيخ محمد خير رمضان يوسف

خطوط دقيقة (371)

بقلم الشيخ محمد خير رمضان يوسف (خاص بمنتدى العلماء)

  • من صدَرَ عن دينٍ وتقوى، وتوكلٍ ورضا، تحملَ النتيجةَ وصبرَ عليها، أحبَّها أم كرهها.

  • طبيعةُ الإنسانِ أقربُ إلى التفاؤلِ منها إلى التشاؤم، إنه يستخدمُ (17) عضلةً إذا أرادَ التبسم، بينما يقومُ بتحريكِ (34) عضلةً للعبوس. يعني ضعفها!

  • الإنسانُ لا يكرهُ طبختَهُ التي صنعها لنفسه، أما إذا أرادَ أن يصنعها لغيره، فعليه أن يختارَ ما يناسبُ ذوقه.

  • ما أثقلَ الأمانة، وما أجلَّ الأمين. وما أسوأَ الخيانة، وما أحقرَ الخائن!

  • ليكنْ شعارُكَ في العمل: الإخلاص، والإتقان، لنفسِك، وللآخرين. إنك تعطي بذلك وجهًا مضيئًا للدين الذي تعتنقه، والسلوكِ الذي تلتزمه.

  • ليس من الضروري أن يورثَ حبُّ الجمالِ جمالًا في النفس، فإن كلَّ النفوسِ تحبهُ بفطرتها.

  • من اكتفَى بالحبّ، فقد ربحَ خيالًا كثيرًا، وحصدَ شوقًا وافرًا، وقد يجني منه حسرةً وألمًا!

  • الاستبدادُ نارٌ تحرقُ الشعوب، وسوطٌ يلهبُ الظهور، وثقلٌ يجثمُ فوق الصدور، وجمرةٌ تضطرمُ في النفوس.

  • ترى في رأسِ كلِّ فتنةٍ ظالمًا أو مفسدًا، من القادةِ أو العامة!

  • النمامُ رسولُ الشيطان، والمثبِّطُ قرينُ الخذلان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق