كتاباتكتابات المنتدى

خطوط دقيقة (602) | الشيخ محمد خير رمضان يوسف

خطوط دقيقة (602)

الشيخ محمد خير رمضان يوسف

 

(خاص بالمنتدى)

  • لن تسكنَ قلبًا ما دمتَ في برجٍ عال، أو حظيرةٍ ضيقة، كنْ إنسانًا بين الأناسيّ، تشعرُ بأحوالهم، وتُحسنُ إليهم.

  • الحياةُ لا تناسبُ من لا يناسبُها، فخذْ بعضَها إذن، خذْ ما يلزمُكَ منها، وما يبلِّغك، ولا تقربْ من حرامها، ولا تغترَّ بلذيذها أو كثيرها.

  • يا بني، لا تضيِّعْ وقتكَ مع أصحابِ الفروعِ الذين يتركون الأصول، إنهم يجادلون للخصومة، ويبحثون عن بُنيَّاتِ الطريق، لطلبِ غلبة، أو انتصارًا لهوًى ومصلحة.

  • يا بني، تعلَّمْ كيفيةَ تبليغِ العلمِ كما تتعلَّمُ طلبه، فإن فائدةَ العلمِ في العملِ به وتبليغه.

  • مثقفٌ لا يقرأ، كمكتبةٍ لا تُفتح.

  • داءُ الحبِّ الإهمالُ، فمن أهملَ حبيبَهُ فقد جفاه.

  • من أرادَ أن يجربَ حليمًا فلا يَفجُر، فإن للحلمِ حدًّا، والحليمُ يَبغضُ تجاوزَ الأدب.

  • إذا كنتَ تُخدَعُ بحلاوةِ كلام، وتُلسَعُ من لِينِ ملمس، وتُغدَرُ من مقرَّبين منك، فلستَ ذا تجربةٍ ولا حكمة، عليكَ بصحبةِ الشيوخِ والحكماءِ حتى تصقلَ نفسكَ لرحلةِ الحياة.

  • الاستسلامُ للواقعِ ليستْ مقولةً قويمة، فإن تغييرَ الواقعِ أحيانًا يكونُ هو الواجب، ومن لم يستطعْ ذلك في أولهِ بقيَ في دائرةِ المحاولةِ لا الاستسلام.

  • اعلمْ يا ابنَ أخي أن المجرمَ لا يشعرُ بندمٍ بعد اقترافِ جريمته؛ لأن طبقةً قاسيةً غطَّتْ قلبه، وزحزحتِ الرحمةَ منه. فلا تلفينَّ قلبكَ كذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق