كتاباتكتابات المنتدى

وقفات مع رحيل الشيخ الزنداني رحمه الله (٨)

وقفات مع رحيل الشيخ الزنداني رحمه الله (٨)

 

بقلم الشيخ علي القاضي (خاص بالمنتدى)

 

ثانياً: لو كانت حم اس
راف ضية صرفة وضالة إجماعاً فيجب نصرتها شرعاً طالما تواجه كف ار
قال الإمام ابن تيمية في تعليقه على معاونة الراف.ضة للك.فار على أهل السنة:
ولو قدر أن المسلمين ظلمة فسقة، ومظهرون لأنواع من البدع التي هي أعظم من سب علي وعثمان، لكان العاقل ينظر في خير الخيرين وشر الشرين.
ألا ترى أن أهل السنة وإن كانوا يقولون في الخوارج والرواف.ض وغيرهما من أهل البدع ما يقولون، لكن لا يعاونون الكف.ار على دينهم، ولا يختارون ظهور الك.فر وأهله على ظهور بدعة دون ذلك؟ .
منهاج السنة٣٧٥/٦

•قال الشيخ الألباني رحمه الله قبل حرب الخليج :إذا قامت الحرب بين العراق والأمريكان فيجب مقات.لة الأمريكان في صف العراقيين،… ففي هذه الحالة يجب علينا أن نناصر العراقيين وليس أن نصادر حكومة العراقيين؛ لأنها حكومة بعثية
جامع تراث العلامة الألباني في المنهج والأحداث الكبرى ٢٢٢/١١-٢٢٥
إعداد د شادي آل نعمان

•وللأسف يجد المتابع لفديوهات وخطب ومحاضرات وكتابات هؤلاء الإخوة يجدهم يسخرون من ثبات حم اس وكل ما تنزله
باليه ود مما يعترف به العدو نفسه !! بل ويعترف به محللون غربيون بل يظهر منهم فرح وشماتة بكل صور الدمار في
غ زة والشه داء والأخبث أنهم يتبنون الروايات التي يشيعها اليه ود عن حم اس
والمجا ه دين معها!! فيسبون الناطق باسمها كما يفعل إعلام اليه ود ويتهمونها أنها السبب في دمار غ زة وليس الي هود!! وهكذا ذاب الولاء والبراء والعقيدة وحتى العروبة والقومية والنخوة الخ عند هؤلاء والله المستعان

•ملحوظة:طبعاً لا أقصد السلفيين العقلاء المعتدلين من العلماء والدعاة في حزبي السلم والرشاد وجمعتي الحكمة والإحسان وغيرهم فهؤلاء الفضلاء أدركوا إنحراف وغلو هؤلاء الإخوة قديماً ففارقوهم ونالهم منهم الأذى شتماً وافتراءً وتضليلاً ولا زال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى