أخبار ومتابعات

منظمات حقوقية رائدة في ألمانيا تدعو الحكومة لاتخاذ إجراءات أقوى تجاه محاربة العنصرية والتطرف اليميني في البلاد

منظمات حقوقية رائدة في ألمانيا تدعو الحكومة لاتخاذ إجراءات أقوى تجاه محاربة العنصرية والتطرف اليميني في البلاد

قالت ثلاث منظمات حقوقية رائدة في ألمانيا، الثلاثاء، إن حكومة البلاد لم تفعل ما يكفي تجاه محاربة العنصرية والتطرف اليميني في البلاد.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن مؤسسة أماديو أنطونيو، ومؤتمر منظمات المهاجرين (BKMO)، ومجموعة حقوق الإنسان (BMB).

وأكد البيان أن اليمين المتطرف وجماعاته تشكل “أكبر تهديد للديمقراطية والأمن في ألمانيا”.

ودعت المنظمات الحقوقية، الحكومة الألمانية إلى اتخاذ إجراءات أقوى لمنع الهجمات التي تستهدف اللاجئين والمهاجرين  والمسلمين.

وأوضحت أن “الأخطار التي تشكلها الدعاية اليمينية المتطرفة والعنف لم تتناقص، بل على العكس من ذلك زادت”، مشيرة إلى أن الهجمات الأخيرة على ملاجئ اللاجئين مثال على ذلك.

وطالب البيان، الحكومة الألمانية بزيادة التعاون مع المنظمات الحقوقية غير الحكومية لوضع استراتيجية مشتركة لمكافحة العنصرية.

ومطلع نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، تلقى مسجد تابع لاتحاد الشؤون الدينية التركي الإسلامي رسالة تهديد عنصرية مرسوماً عليها صليب معقوف في مدينة غوتينغن شمالي ألمانيا.

وأكتوبر/تشرين الأول الماضي، أقدم مجهولون على كتابة عبارات مناهضة للمسلمين وإساءات على جدار مسجد تابع للاتحاد التركي الإسلامي للشؤون الدينية في مدينة “أوفينباخ” بولاية “هيسن” وسط ألمانيا.

تجدر الإشارة إلى أن ألمانيا شهدت العام الماضي وقوع 662 هجوماً وإساءة ضد المسلمين والمساجد.

المصدر: TRT عربي – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق