كتابات مختارة

مقاصد الشريعة الإسلامية في أحكام الأسرة والنكاح

بقلم الشيخ عبدالعزيز رجب

هذه المقاصد فيها (مقاصد أصلية – ومقاصد تبعية):

أولًا: المقاصد الأصلية:

وهي: المحافظة على النسل بحفظه من الانقطاع، الدوام، الاستقرار، والألفة والسكن؛ قال صلى الله عليه وسلم: ((انظر إليها؛ فإنه أحرى أن يؤدم بينكما))[1].

ثانيًا: المقاصد التبعية:

وهي مقاصد تحقق المقاصد الأصلية من هذه المقاصد:

– موافقة محبة الله بالسعي في تحصيل الولد لإبقاء جنس الإنسان.

– طلب محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التكثير من مباهاته للأمة يوم القيامة.

– طلب الشفاعة بموت الولد الصغير إذا مات قبله.

– التحصن من الشيطان، وكسر التوقان ودفع غوائل الشهوة، وغض البصر، وحفظ الفرج، وترويح النفس وإيناسها بالمجالسة والنظر والملاعبة.

– إراحة للقلب وتقوية له على العبادة.

– تفريغ القلب عن تدبير المنزل والتكلف بشغل الطبخ والكنس والفرش.

– حفظ التدين في الأسرة.

– مجاهدة النفس ورياضتها.

– رعاية الزوجة والأهل والقيام بحقوقهم.

– تنظيم العلاقة بين الجنسين.

– إحكام آصرة النكاح.

– اتضاح مخالفة صورة عقد النكاح لبقية صور ما يتفق في اقتران الرجل بالمرأة.

– إحكام آصرة النسب والقرابة.

– تنظيم الجانب المؤسس للأسرة.

– تنظيم الجانب المالي المؤسس للأسرة، وغير ذلك كثير[2].

—————————————–

[1] نحو تفصيل مقاصد الشريعة (13 /4) المقاصد العامة ليوسف العالم (405) وما بعدها.

[2] المصادر السابقة.

المصدر: شبكة الألوكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق