أخبار ومتابعات

مسيرات مناهضة للهند في باكستان احتفالا بـ«يوم كشمير الأسود»

مسيرات مناهضة للهند في باكستان احتفالا بـ«يوم كشمير الأسود»

نظمت مظاهرة احتجاجية خارج مقر المفوضية الهندية العليا في إسلام أباد، اليوم، تحت رعاية مؤتمر تجمع أحزاب الحرية، فرع آزاد جامو وكشمير بمناسبة «يوم كشمير الأسود».

قاد المظاهرة، محمد فاروق الرحماني، منظم المؤتمر، لإدانة احتلال الهند القسري لـ«كشمير» في مثل هذا اليوم من عام 1947 عندما أنزلت الهند قواتها في المنطقة واحتلتها.

وشارك في الاحتجاج قادة حريات وأعضاء المجتمع المدني ورجال وسيدات الأعمال.

محمد فاروق الرحماني، وقياديون آخرون في تجمع أحزاب الحرية بمن فيهم غلام محمد صافي، سيد فايز نقشبندي، سيد يوسف نسيم،

ألطاف حسين واني، عبد المجيد مير، بارفيز أحمد شاه، رجاء خادم حسين، نزار ميرزا​​، عبد المجيد مالك، نظير أحمد كرناي،

عادل ناشد مشتاق واني، سيد إعجاز رحماني، حسن البنا، سيد منظور أحمد شاه، اشتياق حميد، داود يوسفاي، مشتاق أحمد بوت

وآخرون طالبوا مجلس الأمن الدولي ومنظمات حقوق الإنسان

للعب دورهم في وضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان من قبل القوات الهندية في «كشمير المحتلة».

حضر وفد آخر من المؤتمر العربي للحاويات يضم الشيخ عبد المتين وشاهزاد أحمد مسيرة مناهضة للهند، برئاسة رئيس وزراء خيبر باختونخوا، محمود خان، في بيشاور.

حضر المسيرة أعضاء مجلس الوزراء الإقليمي ومجلس المقاطعة وزعماء سياسيون إلى جانب أفراد ينتمون إلى كافة مناحي الحياة.

وجدد قادة حريات بهذه المناسبة تأكيد عزم الكشميريين على مواصلة نضالهم من أجل الحرية رغم كل الصعاب حيث بدأت رياح التغيير تهب لصالح الشعب الكشميري.

كان المشاركون في المسيرة يحملون لافتات ولافتات تصور الفظائع الهندية على شعب «كشمير المحتلة».

من ناحية أخرى، نظمت مظاهرة مناهضة للهند خارج نادى الصحافة الوطنى إسلام أباد.

وقد تم تنظيم الحدث من قبل أصدقاء كشمير بقيادة زعيم حريات عبد الحميد لون.

كما نظمت مسيرة بقيادة نائب المفوض بونش في كوتلي، آزاد كشمير.

وحضر التجمع أشخاص من جميع مناحي الحياة بما في ذلك نائب رئيس مؤسسة بير بانجال لجامو وكشمير محمود أختار قريشي.

المصدر: صحيفة الأمة الالكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق