أخبار ومتابعات

مدير المسجد الأقصى: نستعد لمواجهة المتطرفين وندعو الشعب الفلسطيني للنفير

مدير المسجد الأقصى: نستعد لمواجهة المتطرفين وندعو الشعب الفلسطيني للنفير

قال مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني إن الوضع العام بالمسجد يشهد حالة غير مسبوقة من التصعيد جراء دعوات المستوطنين المتطرفين لاقتحام باحاته رغم تحذيرات القوى الفلسطينية.

وأضاف الكسواني خلال مشاركته في برنامج المسائية على الجزيرة مباشر، الأربعاء، أن جميع الاقتحامات التي ينفذها المتطرفون يسعون من خلالها لإنشاء وضع جديد بالقدس الشريف، لتغيير الوضع القائم المعتمد منذ سنة 2000 قبل الاقتحام الأول الذي نفذه رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق أرئيل شارون.

ودعت منظمة “الهيكل” الإسرائيلية المتطرفة المستوطنين إلى اقتحام باحات الأقصى الخميس، للاحتفال بما يسمى “يوم الاستقلال 74” لإسرائيل.

وقالت المنظمة الإسرائيلية في تغريدة عبر تويتر إن دعوتها تأتي بعد إغلاق المسجد الأقصى أمام اليهود على مدى الأسبوعين الماضيين، مشيرة إلى أن مرشديها سيكونون في انتظار المستوطنين لمرافقتهم عند الاقتحام.

وأوضح الكسواني أن الاحتلال يريد فرض وضع جديد وقد عمل على ذلك منذ الأيام العشر الأخيرة من رمضان التي شهدت تسجيل 360 إصابة في المرابطين الفلسطينيين.

واعتبر الكسواني أن مسيرة جماعة الهيكل تريد فرض سياسة الأمر الواقع من خلال رفع الأعلام والصلاة الصامتة والنفخ في الأبواق، وكلها تعاليم تلمودية تريد من ورائها هذه الجماعة التأكيد على أحقيتها في القدس والحفر تحت الأقصى بحثًا عما يثبت تلمودية هذه البقاع المقدسة.

وكشف الكسواني أن اعتقال نائب مدير الأوقاف الإسلامية في القدس الشيخ ناجح بكيرات وإلزام محافظ القدس بالإقامة الجبرية في بيته ومنع قياديات من دخول القدس يؤكد أن إسرائيل ماضية في تصعيدها وأن المواجهة قائمة.

وخلص مدير القدس إلى أن جميع الفلسطينيين مدعوون للاستجابة للنفير العام والرباط في المسجد الأقصى، محذرا من أن معركة القدس مع الاحتلال ستأخذ شكلا مختلفا إذا سُمح للجماعات الاستيطانية باقتحام المسجد.

وكان بيان لفصائل المقاومة الفلسطينية قد أكد أن العدوان على الأقصى يستوجب من الجميع التأهبَ لمعركة مفتوحة مع الاحتلال الإسرائيلي داعيا الجميع إلى  شد الرحال إلى المسجد والرباط فيه.

وحمَّل بيان الفصائل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية كاملة عن تداعيات هذه الدعوات مؤكدا أنها لن تتراجع عن الدفاع عن الأرض والمقدسات مهما بلغت التضحيات.

المصدر : الجزيرة مباشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق