أخبار ومتابعات

مجلس علماء باكستان يطالب إيران الكف عن إثارة القلاقل بين المسلمين

إسلام آباد – واس

حث “مجلس علماء باكستان” إيران بالكف عن إثارة القلاقل في صفوف الأمة الإسلامية من خلال التدخل في شئون الدول الإسلامية ودعم التنظيمات الإرهابية في سوريا واليمن، والسعي إلى تسييس الحج.

وأوضح رئيس مجلس علماء باكستان الشيخ طاهر محمود الأشرفي في بيان صادر اليوم عن مقر المجلس في مدينة لاهور أن المؤامرات الإيرانية باتت مكشوفة على الجميع، فهي من جانب تدعم المليشيات الإرهابية في سوريا، ومن الجانب الآخر تدعم مليشيات الحوثي المتمردة على الشرعية في اليمن .. فضلاً عن تدخلاتها في باقي الدول الإسلامية لدعم التطرف والطائفية.

وبيّن أن إيران تسعى دائماً إلى إثارة القلاقل في صفوف الأمة الإسلامية لضرب وحدتها تشتيت كلمتها، ولكن الوقت قد حان لكي تتحد الأمة الإسلامية في وجه جميع المؤامرات التي تستهدف وحدتها.

وحث الشيخ الأشرفي إيران بأن تراجع موقفها المرفوض بشأن التدخل في ترتيبات الحج والتفاهم مع السلطات في المملكة العربية السعودية على شروط تضمن للحجاج الإيرانيين أداء فريضة الحج هذا العام.

وأشار إلى أن الأمة الإسلامية تشهد للمملكة العربية السعودية حقها السيادي في تنظيم ترتيبات الحج، وتثق في الترتيبات المعهودة للمملكة منذ عقود في تنظيم الحج بيسر وسهولة، مؤكداً أن المملكة ترحب بالحجاج من جميع الدول دون أي تمييز، وتسخر كل طاقتها لضمان الراحة والطمأنينة للحجاج والمعتمرين ليتمكنوا من أداء عبادتهم بكل يسر وسهولة.

وأضاف أنه يجب على إيران الكف عن تسييس عبادة الحج، واحترام الأنظمة والقوانين في هذا الشأن.

ودعا الشيخ الأشرفي الأمة الإسلامية إلى الوقوف مع المملكة العربية السعودية، وتأييد قرارات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ التي تصب في صالح الأمة الإسلامية وتهدف إلى توحيد صفوفها وتعزيز كيانها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق