أخبار ومتابعات

دراسة: الصيام يخلص الجسم من السمنة والكبد الدهني

أجرى علماء ألمان من المركز الألماني لأبحاث السرطان ومركز هيلمهولتز للأبحاث الطبية في ميونيخ دراسة على التحولات الكيمائية التي تحدث داخل الجسم خلال الصيام، كاشفين أن الصيام يساعد على التخلص من مشكلة السمنة ومرض الكبد الدهني الشائع حول العالم.

وكشفت الدراسة، التي نشرتها مجلة “موليكولار ميدسين”، ونقلها موقع تركيا تايمز، أن الجسم خلال الصيام يفرز بروتينا يؤثر على التحولات الكيميائية في الكبد مما يقلل من تكدس الدهون بداخله.

حيث أجمع القائمون على الدراسة أن للصيام فوائد عدة على مشاكل الكبد الدهني المعروف بتشحم الكبد، بحسب ما ذكره دكتور آدم روز من المركز الألماني لأبحاث السرطان.

وخلال الدراسة تناول الباحثون جينات خلايا الكبد أثناء الصيام، حيث توصلوا إلى أن جينا معينا يتحكم في احتواء الجسد للدهون الحمضية وهو بروتين بروتين “جي أي دي دي”.

ويؤكد العلماء أن هذا الجين يقع ضمن البروتينات التي تعمل على تطوير دورة الخلايا وإطلاع الخلل بالمجموعة الوراثية.

وبعد تنفيذ التجربة على الجسد البشري أشار العلماء أن هذا البروتين عمل على خفض مستوى سكر الدم المرتفع ونسبة الدهون في الكبد.

هذ ويشير روز أن التوتر الذي يصيب الإنسان خلال الصيام يسهم في انتاج هذا البروتين الذي يؤثر بدوره على التحولات الكيميائية.

المصدر: وكالة الأنباء الاسلامية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق