كتاباتكتابات المنتدى

خطوط دقيقة (537) | الشيخ محمد خير رمضان يوسف

خطوط دقيقة (537)

الشيخ محمد خير رمضان يوسف

 

(خاص بمنتدى العلماء)

  • يحافظون على أوزانهم، ولا يحافظون على عقولهم، وصحتهم، وآدابهم، وسمعتهم، وحيائهم. الأمرُ يحتاجُ إلى توازن، واستقامة، وتفكيرٍ صحيح.

  • الكتابُ مهيأ لكَ على الطاولة، أو مرفوعٌ لكَ على الرفّ، تحتاجُ فقط إلى إرادةٍ لتمدَّ يدكَ إليه، وتقلِّبَ صفحاته، لتتعرفَ على عقلٍ مفكر، وتفهمَ ما يريدُ قولَهُ لك.

  • لا يخلو صديقُ الكتابِ من قلم، فإنه يشيرُ به إلى موضوع، أو صفحة، أو معلومةٍ فيه. وقد ينقلُ منه على ورقةٍ فائدةً أو نادرة. فإذا غابَ عنه تحيَّرَ كيفَ يفعل؟

  • الطائرُ الصغيرُ الذي تركَ عشَّهُ سيندم، فقد استعجلَ الطيران، وسوف يصطدمُ بعقباتٍ قد تودي بحياته، وما كان أمامهُ سوى صبرِ أيام.

  • الأصدقاءُ الطيبون لا يملُّ منهم، وإنه ليُشتاقُ إليهم بعد وداعهم! والحياةُ لا تساوي شيئًا بدونِ إخوةٍ في الله، هم كنزُ الدينِ والدنيا والآخرة.

  • مهما تقوَّيتَ بصديقِكَ وفرحتَ به فإنه لا يغني عن حذرِكَ من عدوِّكَ وأخذِ الحيطةِ منه، فإن التحالفاتِ قد تتغيِّرُ فجأة، بحسبِ المصالحِ والسياساتِ الجديدة، والأمزجةِ المتقلبةِ أيضًا.

  • لا تنتظرْ رحمةً ولا مساعدةً من عدوك، فإذا حدث، فلسياسة، أو مصلحة، أو عوضٍ أكبر، وإنه لا يريدُ أن تكونَ موجودًا أصلًا.

  • لا تسأمْ وأنت في حالٍ يُرثَى لها، فالحياةُ لم تقفْ بعد، إنها دوّارة، ولا تدري في أيةِ نقطةٍ من هذه الدائرةِ يكمنُ الفرج.

  • الكابوسُ الحقيقيُّ هو الهوى، الذي يسيرُ بالنفسِ دونَ إذنٍ من العقل، وبدونِ موافقةٍ منه، فتجدُ نفسها ملقاةً في حفرةٍ مظلمةٍ من سكرةِ الهوى.

  • اثنانِ يصمدان: صاحبُ العقيدة، وصاحبُ القوة. واثنانِ ينهزمان: الجبان، ومحبُّ الدنيا، المتعلقُ بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق