تقارير المنتدىتقارير وإضاءات

تقرير حصري لمنتدى العلماء | أرض الحرمين الشريفين يقام فيها احتفال الهالوين الوثني

تقرير حصري لمنتدى العلماء

أرض الحرمين الشريفين يقام فيها احتفال الهالوين الوثني

 

(خاص بالمنتدى)

 

إن عيد الهالوين هو من الأعياد الوثنية التي يتم الاحتفال بها في 31 من شهر أكتوبر من كل عام، حيث يمتاز هذا العيد بالطقوس الغريبة، واستحضار الأرواح، وارتداء الملابس الغريبة والغير اعتيادية التي تخص هذا العيد.

ولم يبح أي أحد من أعلام الدّين وعلماء المسلمين الهالوين أو حتى الاحتفال به، بل عدّوه من أخطر وأسوء الأعياد الوثنيّة التي بدأت بالتسلل إلى الثقافة العربيّة، لذا لا بد أن نكون على علم ودراية تامة بأن الاحتفال بهذا العيد أو مشاركة الكفار فيه هو معصية كبيرة وإثم عظيم.

وقد بدأت الاحتفالات العامة بالهالوين في العاصمة السعودية لأول مرة في عام 2021، وهذا العام 2022 احتفلت المملكة العربية السعودية مرة أخرى بالهالوين، مما أثار ردود فعل معارضة.

حيث أثارت احتفالات الهالوين في السعودية جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهور صور ومقاطع فيديو لأشخاص يرتدون أزياء الهالوين.

وتصدرت “#Weekend_horror” و “زي الشر” Twitter بسرعة البرق.

يرى الناس أن الدولة التي لا تسمح بذكرى مولد النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، وتنكر على المسلمين في باقي أنحاء العالم قيامهم بذلك، باتت تحتفل بعيد الهالوين الوثني علناً في الطرقات، مما يتطلب بالتأكيد تصحيح المسار في بلاد الحرمين.

وذكر تقرير لصحيفة نيويورك تايمز أن الحدث الذي ترعاه الحكومة أقيم قبل عيد الهالوين مباشرة، والذي يصادف عادةً في 31 أكتوبر حتى لا يُنظر إليه على أنه احتفال رسمي بالمهرجان الذي له جذور وثنية.

ويرصد تقررنا هنا جملة من ردود الفعل المستنكرة والرافضة لهذا الحدث المشين في بلاد الحرمين الشريفين:

وبهذه الممارسات المستهجنة وغيرها يمضي محمد بن سلمان قدماً في ترجمة «رؤيته» لمستقبل السعودية، والتي يحتل «الترفيه والتغريب» موقعاً أساسياً فيها، حيث تنفق «هيئة الترفيه»، التي أنشأها ابن سلمان، ملايين الدولارات على أنشطتها.

لكن انفصاماً بسبب تلك الممارسات بدأت آثاره تظهر في صورة انقسامات في المجتمع السعودي، من شأنها إذا ما تعمّقت مضاعفة التهديدات المحدقة بروابط «العقد الاجتماعي» في بلاد الحرمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق