أخبار ومتابعات

بيان رابطة علماء اليمن بشأن رحيل العلامة أحمد بن العباس بن أحمد بن إبراهيم

بيان رابطة علماء اليمن بشأن رحيل العلامة أحمد بن العباس بن أحمد بن إبراهيم

الحمد لله القائل (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ ۗ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ)(الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ)
والصلاة والسلام على رسول الرحمة والهداية والعلم والتزكية والجهاد والحكمة وعلى عترته الطاهرة ورضوان الله صحبه المنتجبين
وبعد
تنعي رابطة علماء اليمن للشعب اليمني والأمة الإسلامية رحيل السيد الولي الورع الزاهد  العلامة الصابر  أحمد بن العباس بن أحمد بن ابراهيم  الذي وافاه الأجل يوم الاحد  21 من شوال 1443هجرية عن عمر ناهز السادسة والتسعين  عاما بعد حياة حافلة من العلم والتعليم والقضاء والارشاد واستشعار المسؤولية في مواجهة  بوازغ الجهالات ونوازغ الضلالات علمًا وعملاً واستشعارا للمسؤولية  ونصرةً للحق وقيامًا بالقسط
يعتبر الفقيد من علماء اليمن الذين نهلوا من العلم الأصيل في  العديد من الهجر العلمية في مديرية المدان م عمران  وهو التلميذ النجيب لوالده العباس بن أحمد بن إبراهيم متمم كتاب الروض النضير  كما درس لدى  كثير من العلماء بالهجر العلمية  بمديرية المدان وغيرها حيث درس علوم آل محمد الأصيلة المنسجمة مع ثقافة وموروث اليمن الأصيل ومع الهوية الإيمانية والروحية كما تميز بمواكبته للأحداث
وموقفه القوي في الحث على الجهاد والثبات وذكر الله في مواجهة المستكبرين
وأمام ما يمثله رحيل العلماء الربانيين من فاجعة كبرى وخلو الساحة منهم تدعو الرابطة المعنيين في الدولة وغيرها للمزيد من الاهتمام الجاد في بناء وتأهيل العلماء لنشر العلم النافع والمحافظة على الهوية الإيمانية وإحياء الروحية العلمية الجهادية ومواجهة الأفكار والثقافات الدخيلة والضالة والتصدي للغزو الوهابي التكفيري والغربي الانحلالي وتحصين الشباب والأمة من كل صور وأشكال الضلال
كما تدعو الرابطة الشعب اليمني وفي مقدمته الآباء والأمهات للدفع بأولادهم للالتحاق بالدورات الصيفية واستغلال أوقات الفراغ فيما يحبه الله ويرضاه من طلب العلم النافع والتسلح بالوعي والتحلي بالأخلاق الفاضلة من خلال الحرص على حضور حلقات العلم في المساجد والمراكز الصيفية
نسأل الله تعالى الرحمة الواسعة والمغفرة للفقيد وعزاؤنا لأسرته وطلابه ومحبيه وأن يخلفه علي أسرته وشعبه بأحسن خلافة
— صادر عن —-
رابطة علماء اليمن
بتاريخ 22/شوال/1443هجرية
الموافق 23/مايو/2022ميلادي

المصدر: رابطة علماء اليمن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق