متابعات

بعد صلاة الفجر.. قوات الاحتلال تعتدي بوحشية على المصلين بالمسجد الأقصى

بعد صلاة الفجر.. قوات الاحتلال تعتدي بوحشية على المصلين بالمسجد الأقصى

اقتحمت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، المسجد الأقصى المبارك، وذلك بعد صلاة فجر اليوم الجمعة، واعتدت بوحشية على المصلين بالهراوات والقنابل الصوتية والرصاص المطاطي، في محاولة لإخلاء المسجد من المصلين.

وأكدت دائرة الأوقاف الإسلامية في بيان مقتضب، أن “قوات الاحتلال اعتدت على المصلين بوحشية فور انتهائهم من الصلاة، وأطلقت الأعيرة المطاطية لتفريقهم”.

وأشارت الدائرة إلى أن “قوات الاحتلال أصابت ما لا يقل عن 5 مصلين بالرصاص المطاطي، في حين اعتقلت عددا من الشبان عقب الاعتداء عليهم بالضرب داخل المسجد وعند أبوابه”، فيما لم تحدد عددهم.

وكان الآلاف من المصلين الفلسطينيين توافدوا لصلاة الفجر اليوم الجمعة، بناء على دعوات شعبية لإحياء المسجد الأقصى.

وأفاد شهود عيان لوكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا”، أن “المسجد الأقصى بساحاته ومصلياته كان يعج بالمصلين، الذين تبادلوا بعد الصلاة الحلويات والتمر والكعك والشاي، ورددوا الهتافات المناصرة للمسجد الأقصى”.

وأضاف الشهود أن “سلطات الاحتلال أدخلت قواته الخاصة للمسجد الأقصى بهدف إفراغه من المصلين، ومهاجمة النساء والشبان والشيوخ بالهروات والقنابل الصوتية والرصاص المطاطي”.

كما أكدت كذلك على “قيام شرطة الاحتلال الإسرائيلي بإغلاق باب الأسباط (أحد الأبواب الرئيسي لوصول المصلين) لمنع المصلين من الوصول إلى المسجد، فيما أعاقت دخول المصلين من باب حطة”.

ووفقا للقناة 12 العبرية، فإن شرطة الاحتلال الإسرائيلي “تفاجأت من العدد غير المسبوق الذي وصل المسجد الأقصى لأداء صلاة فجر اليوم، والذي يقدر بـ 8 آلاف مصل”.

وكانت دعوات شعبية قد انطلقت لإحياء صلاة الفجر في المسجد الأفصى في القدس والمسجد الإبراهيمي في الخليل كل جمعة للأسبوع الثاني على التوالي، تحت اسم “الفجر العظيم” ردا على الانتهاكات الصهيونية المتكررة لحرمة المسجدين، ولاقتحامات المستوطنين المتزايدة في الآونة الأخيرة.

(المصدر: وكالة أنباء تركيا)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق