متابعات

المفتش العام للأوقاف الإسلامية في لبنان: الدولة العثمانية لم تكن محتلة لبلادنا

المفتش العام للأوقاف الإسلامية في لبنان: الدولة العثمانية لم تكن محتلة لبلادنا

أكد الشيخ أسامة حداد المفتش العام للأوقاف الإسلامية في لبنان، أن “الدولة العثمانية لم تكن دولة محتلة لبلادنا، بل كانت تحكم هذه البلاد كونها بلاداً واحدة”.

كلام الشيخ حداد، يأتي ضمن منشور له على حسابه الرسمي في الفيسبوك، في سياق الردود على الاتهامات التي وجهها الرئيس اللبناني ميشال عون، مساء السبت، للدولة العثمانية بأنها “دولة إرهاب”، في خطاب له عشية الاحتفال بذكرى مئوية لبنان الكبير.

وقال الشيخ حداد، إن “الدولة العثمانية هي التي بنت في بلادنا الكثير من المباني والجسور والمدارس والحدائق العامة، واليوم لا يستطيع البعض تصليح سكة الحديد التي بنتها الدولة العثمانية منذ ما يزيد عن مئة عام”.

وأضاف، أن “عدد المسيحيين في الشرق الأوسط في ظل الدولة العثمانية كان حوالي ثلاثمائة مليون، بينما اليوم لا يزيد عن ثلاثين مليوناً فمن هجرهم، العثمانيون أم تلك الدول الغربية التي تدعي نصرة الأقليات”.

وقال الشيخ حداد، إنه “يجب أن نقرأ التاريخ من مصادر موثوقة وليس من مصادر حاقدة، ونرجو أن تعود هذه البلاد  إلى عزها وازدهارها كما كانت، وأن نعيش فيها بسلام وأمان مع كافة الطوائف والمذاهب، ونقطع الطريق على كل من يريد تفرقتنا وإضعافنا”.

وفي وقت سابق من مساء السبت، اتهم عون الدولة العثمانية بأنها “مارست إرهاب الدولة على اللبنانيين خلال الحرب العالمية الأولى، وأن ذلك أودى بمئات الاف الضحايا ما بين المجاعة والتجنيد والسخرة”.

(المصدر: وكالة أنباء تركيا)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق