أخبار ومتابعات

الشيخ الددو: الاعتداء على المسجد الأقصى اعتداء على الأمة الإسلامية

الشيخ الددو: الاعتداء على المسجد الأقصى اعتداء على الأمة الإسلامية

قال الشيخ محمد الحسن الددو عضو مجلس أمناء الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا، إن الاعتداء على المسجد الأقصى اعتداء على الأمة الإسلامية جمعاء.

وأضاف الددو في سلسلة تغريدات عبر صفحته على “الفيسبوك”، أنه لا عذر لمن لم ينصر الأقصى وينصر المرابطين فيه، بل يجب على الكل بذل الجهد، والله لا يضيع أجر المحسنين.

وأشار الددو إلى أن الذين يتأخرون عن دعم ومساندة المرابطين في المسجد الأقصى قد فرطوا في واجب النصرة الذي أمر الله به عباده المؤمنين فقال: [وَإِنِ اسْتَنصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْر…] الأنفال 72.

وعلّق، النصر واجب بالمال والجهد والمواقف.

وأكد الددو بأن إنقاذ الأسرى وتخليصهم من الفرائض الواجبة على المسلمين تجب أولا على الحكام المسلمين، ثم على كل مسلم بقدر قوة يده ولسانه وكل قوة هو قادر عليها وإن أكبر أسير لنا هو المسجد الأقصى المبارك.

ويتمتع الشيخ الددو بمكانة كبيرة بين الناس وفي مختلف الأوساط الاجتماعية والسياسية، وحظي باحترام الشعوب المسلمة لعلمه وحرصه وزهده وأخلاقه.

كان يُعدُ فضيلته مثالا لعالم الدين المتوقد الواعي، المدرك لحاجات وطنه وشعبه وأمته، فهو مخلص في عمله ومتفاني في سبيل الدعوة الخالصة الصحيحة، وقد عُرف بمواقفه الجريئة واهتمامه الكبير بالقضايا العربية والإسلامية وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

المصدر: الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق