متابعات

السويد.. اعتداء “إسلاموفوبي” على مخزن لمسلم

السويد.. اعتداء “إسلاموفوبي” على مخزن لمسلم

تعرض مخزن يمتلكه مسلم، الأربعاء، في منطقة رونيبي بمدينة كارلسكرونا، جنوبي السويد، لاعتداء ذو صبغة “إسلاموفوبية”، من خلال رمي صفحات من القرآن الكريم أمامه، بعد غمسها بلحم خنزير.

وقال أكرم عبو، وهو شاهد عيان على وقوع الاعتداء، في مقابلة مع التلفزيون السويدي، إن 4 أشخاص (رجلان وامرأتان) وقفوا أمام المخزن وبدأوا بتمزيق صفحات من القرآن وغمسها بلحم خنزير، ثم رموها أرضا، قبل أن يلوذوا بالفرار.

وأضاف: “كان قد كتبوا على القرآن عبارة (الإسلام انتهى). لا نعيش في العصور الوسطى، ومثل هذه الأحداث القبيحة تدمي قلوبنا نحن المسلمين القاطنين في المنطقة”.

من جانبه، وصف متحدث الأمن في روبيني، توماس جوهانسون، الحادثة بأنها اعتداء على المعتقدات الدينية.

وشدد أن مديرية الأمن تأخذ الاعتداء على محمل الجد، وأنها أطلقت تحقيقا حوله في إطار “جرائم الكراهية”.

وشهدت المنطقة اعتداءين مشابهين خلال سبتمبر/ أيلول الجاري، حيث أحرق متطرفون صفحات من القرآن الكريم أمام مبنى استأجره المركز الثقافي العربي بهدف إقامة المسلمين الصلاة فيه، مطلع الشهر، كما عُثر في المبنى على لحوم خنازير.

(المصدر: مجلة المجتمع)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق