متابعات

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدين ويستنكر ما يتعرض له الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدين ويستنكر ما يتعرض له الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى

استنكر فضيلة الشيخ الدكتور علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد  العالمي لعلماء المسلمين القرارات التي صدرت من قبل سلطات الاحتلال  في حق الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبارك ورئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس بإبعاده عن المسجد الأقصى، بالإضافة إلى اقتحام منزله ومطالبته بالحضور مجددا للتحقيق معه بدون وجه حق.

واعتبر فضيلته أن هذه القرارات تعسفية وغير مقبولة وتعد خرقاً جسيما لمبادئ حقوق الإنسان، وتدخلا سافرا، غير مقبول في شؤون المقدسات والهيئات المسؤولة عنها، كما أدان فضيلته هذه الاعتداءات المتكررة من قبل الاحتلال في حق الشيخ والمقدسيين

ومن موقعه يناشد الأمين العام العالمين العربي والإسلامي وجميع المنظمات الحقوقية والاممية  بحماية  الشيخ عكرمة صبري وكل  المقدسيين من هذه الاعتداءات الظالمة  لممارسة حقهم الطبيعي في العبادة بالمسجد الأقصى المبارك

كما يطالب الفلسطينيين بوحدة الصف والموقف ضد المؤامرات التي تستهدف القضاء الممنهج على الوجود الفلسطيني في القدس الشريف.

 

(وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ)

 

أ . د علي القره داغي

الأمين العام

(المصدر: الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق