متابعات

اقتحام للأقصى.. وسلسلة اعتداءات من المستوطنين

اقتحام للأقصى.. وسلسلة اعتداءات من المستوطنين

شنت مجموعات المستوطنين الإسرائيليين، مساء وليلة الاثنين، سلسلة من الاعتداءات بحق الفلسطينيين في مناطق الضفة الغربية المحتلة، إلى جانب اقتحامهم المسجد الأقصى، صباح الثلاثاء.

وبحسب مشاهد بثتها مواقع فلسطينية محلية، فقد اقتحم عدد من المستوطنين باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

وصعّد المستوطنون خلال الليلة الماضية من اعتداءاتهم على الفلسطينيين في الضفة المحتلة، ما أدى إلى إصابة عدد من الفلسطينيين، إلى جانب إلحاق أضرار بمنازلهم ومركباتهم.

وذكرت المصادر الفلسطينية، أن الطفل محمود آيات الله طميزي (13 عاما) ومحمد زياد الطميزي (33 عاما) من بلدة إذنا غرب الخليل، أصيبا بجروح ورضوض إثر رشق المستوطنين مركبات الفلسطينيين بالحجارة شرق المدينة.

وهاجم المستوطنون، خلال ساعات الليل، عددا من القرى شرق محافظة رام الله والبيرة، واعتدوا على ممتلكات الفلسطينيين، كما أوردت وكالة “وفا”.

وفي حي الشيخ جراح شمال مدينة القدس المحتلة، هاجم مستوطنون، منازل ومركبات الفلسطينيين أيضا.

وبحسب المصادر الفلسطينية، فإن عشرات المستوطنين تجمعوا وسط الحي، ورشقوا مركبات الفلسطينيين بالحجارة، واعتدوا على المنازل والسكان هناك.

وعلى صعيد متصل، تصدى أهالي بلدة حوارة جنوبي نابلس، مساء الاثنين، لهجوم نفذه مستوطنون استهدف ممتلكاتهم.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، لـ”وفا”، إن عشرات المستوطنين هاجموا ممتلكات المواطنين في بلدة حوارة عقب تنظيم مسيرة لهم على الشارع الرئيسي وسط البلدة، مضيفا أن الأهالي تصدوا لهم، وأن مواجهات اندلعت عقب ذلك مع جنود الاحتلال في المنطقة.

وأشار دغلس إلى أن قوات الاحتلال ومجموعات مستوطنين تنتشر بكثافة في محيط ومداخل مدينة نابلس.

وذكر أن مستوطنين اعتدوا على المواطن صادق خطاطبة بالضرب والحجارة بالقرب من قرية دير شرف بنابلس، ما أدى إلى إصابته بجروح نقل على إثرها إلى مستشفى رفيديا الحكومي.

وأضاف أن قوات الاحتلال أغلقت حاجز زعترة جنوب نابلس، وسط انتشار مكثف لمجموعات المستوطنين على الطرقات.

كذلك، رشق مستوطنون مركبات الفلسطينيين بالحجارة قرب بلدة جناتة شرقي بيت لحم.

وأغلقت مجموعة كبيرة من مستوطني مستوطنة “تقواع” الشارع الالتفافي الواصل ما بين جنوب وشمال الضفة الغربية تحت حماية قوات الاحتلال، وشرعوا برشق مركبات المواطنين بالحجارة.

وأشار مصدر أمني لوكالة “وفا” إلى أن مجموعات أخرى من المستوطنين تجمهرت قرب مفرق الطرق قرب مجمع مستوطنة “غوش عتصيون”.

(المصدر: عربي21)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق