متابعات

أمريكي كاثوليكي: النبي محمد أول من عارض العبودية والعنصرية في تاريخ البشرية

أمريكي كاثوليكي: النبي محمد أول من عارض العبودية والعنصرية في تاريخ البشرية

قال أكاديمي أمريكي كاثوليكي: إن رسول الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم أول من عارض العبودية والعنصرية في تاريخ البشرية.

ولا يخفي كريغ كونيسدين، المتخصص في علم الاجتماع، إعجابه بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم، ويقر بأنه متأثر بشخصيته ومقولاته، بحسب تقرير لقناة “الجزيرة”.

ويركز كونيسدين، مؤلف كتاب “إنسانية محمد نظرة مسيحية”، في أطروحاته على المشترك بين الديانات وعلى تعاليم الإسلام وقيمه، ومن بين هذه القيم المحافظة على النظافة واعتزال الناس زمن الأوبئة.

وكتب الباحث الأمريكي مقالاً في مجلة “نيوزويك” الأمريكية استشهد بأحاديث نبوية، محصلته أن رسولاً بُعث قبل مئات السنين أسس لمفهوم التباعد الاجتماعي زمن الجوائح، وحث على الوقاية، وأنه أدرك مواضع الموازنة بين العقيدة والمنطق، أو بين العقل والنقل.

(المصدر: مجلة المجتمع)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق