آخر الأخبار
عرض كتاب (الإجرام السياسي) | القاضي الفرنسي لويس بروال
3 نوفمبر، 2018
النشرة الدورية في جديد كتب اللغة العربية (22) | الشيخ محمد خير رمضان يوسف
3 نوفمبر، 2018

خطوط دقيقة (420) | الشيخ محمد خير رمضان يوسف

خطوط دقيقة (420)

الشيخ محمد خير رمضان يوسف

 

(خاص بمنتدى العلماء)

  • من أدامَ النظرَ في المآل، أحسنَ العملَ على الدوام، وقدَّمَ ما يعينهُ على حسنِ المآب.

  • الكتابُ سحابةٌ تُظِلُّ المثقف، وهو يَصحبُ الطالب، ويُعينُ المعلِّم، ويُسعفُ الباحث، ويؤنِسُ العارف، ويذكِّرُ الناسي، ويَزيدُ من علمِ العالم.

  • لدى كلِّ خبيرٍ وعالمٍ الكثيرُ مما يقول، ولكنَّ المهمَّ والمعتبرَ هو ما يَنفَعُ وما يُفهَمُ من علمهِ وخبرتهِ ويكونُ مناسبًا للوقتِ والظرف، ولا يتطرَّقُ إلى الفروعِ والخلافاتِ إلا عند المتخصصين.

  • لا استشفاءَ من القلقِ بمثلِ الاشتغالِ بالعلم، فإن الاشتغالَ به مع تفضيلهِ يجعلُ المرءَ مشغولًا دائمًا، ولا يجدُ وقتًا للتفكرِ بأمورٍ تافهة، ولا يجدُ فراغًا حتى يدخلَهُ القلقُ والاضطراب.

  • الذين يكثرون من الجدل، يُقلُّون من العمل، ويَشيعُ فيهم الحقدُ والحسد، والخلافُ والنزاع، والعداوةُ والخصام.

  • يا بني، إذا استشرتَ واستخرتَ واطمأنَّ قلبك، فلا عذرَ لكَ في عدمِ الإقدامِ على الأمر، بل هو تردُّدٌ غيرُ محمود، ولا يدلُّ على شخصيةٍ سويَّةٍ متَّزنة.

  • يا ابنَ أخي، إذا شعرتَ بحزن، وعلَتكَ كآبةٌ من فواتِ عملٍ خيريٍّ سبقكَ إليه صديقٌ لك، فإنه دليلُ خيرٍ وإصرارٍ على تقديمِ نفعٍ لإخوانكَ المحتاجين، وإن أمامكَ أعمالًا مشابهةً إذا كنتَ ذا عزمٍ صحيح.

  • أيها الولد، لا تعصِ أباك، ولا تعاندْ أخاك. لا تكثرْ من اللعب، ولا تتركِ الأدب. احرصْ على العلم، وابتعدْ عن الإثم. لا تسرفْ إذا أكلت، ولا تَغِبْ إذا خرجت.

  • اللياقةُ والجاذبيةُ والمداراةُ والأسلوبُ الحسنُ له تأثيرٌ كبيرٌ في الحوار والإقناع، وكذلك الذكاءُ والتبسمُ وحسنُ التصرفِ. ويكونُ هذا في موهبةٍ وتدربٍ وخبرةٍ وصبرٍ وتحمُّل.

  • فئةٌ من الناسِ عندهم حساسيةٌ مفرطةٌ وطبيعةٌ حادَّة ومزاجٌ مستنفرٌ وردٌّ جاهزٌ ونظرٌ غاضبٌ وصدامٌ مباشر.. هؤلاءِ لا ينفعون في معاشرةِ الناس، ولا يصبرون على أذاهم، والتعاملُ معهم يكونُ خاصًّا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المنشورات لا تعبر بالضرورة عن رأي المنتدى