أخبار ومتابعات

116 مستوطنًا برفقة “غليك” يقتحمون باحات الأقصى

116 مستوطنًا برفقة “غليك” يقتحمون باحات الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين برفقة المتطرف “يهودا غليك” صباح الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلية الخاصة.

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة لهؤلاء المتطرفين بدءًا من دخولهم عبر باب المغاربة وتجولهم في باحات المسجد الأقصى، وانتهاءً بخروجهم من باب السلسلة.

وبحسب دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، فإن 109 مستوطنين يتقدمهم المتطرف “غليك” و7 من طلاب الجامعات والمعاهد اليهودية اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، وتلقوا شروحات عن “الهيكل” المزعوم ومعالمه.

وأوضحت أن المستوطنين أدوا خلال الاقتحام، طقوسًا تلمودية في المسجد، وتحديدًا في الجهة الشرقية منه.

وتفرض شرطة الاحتلال المتمركزة على بوابات الأقصى قيودًا على دخول المصلين الفلسطينيين الوافدين من القدس والداخل الفلسطيني المحتل للمسجد، وتحتجز بطاقاتهم الشخصية قبيل دخولهم إليه.

واعتقلت قوات الاحتلال اليوم المقدسية نفيسة خويص من باب المجلس، أحد أبواب الأقصى، فيما سلمت السيدة فاطمة الصوص استدعاءً للتحقيق.

كما استدعت مخابرات الاحتلال حارس المسجد الأقصى حمزة النبالي للتحقيق معه في مركز تحقيق شرطة “القشلة”، وهو من سكان حي رأس العامود ببلدة سلوان.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًّا لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة.

(المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق