أخبار ومتابعاتفعاليات ومناشط علمائية

منبر الأقصى ينظم مؤتمره الأول في الهند بمشاركة عُلمائية ورسمية

منبر الأقصى ينظم مؤتمره الأول في الهند بمشاركة عُلمائية ورسمية

ضمن فعاليات يوم القدس الإلكتروني العالمي 7/6/2020م   الذي أقيم تزامنا مع الذكرى الأليمة الثالثة والخمسين لاحتلال شرقي القدس والمسجد الأقصى المبارك.

نظمت مؤسسة منبر الأقصى الدولية مؤتمرها الأول في الهند بحضور نخبة من العلماء وبمشاركة واسعة في منصات التواصل الاجتماعي، إضافة للمشاركة الرسمية التي تمثلت في سعادة القنصل التركي في حيدر أباد الدكتور عدنان ألتاس ألتنوز.

اللقاء حظي بمتابعة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مثله مثل الكثير من الفعاليات التي جاءت ضمن الحملة التي شارك فيها أكثر من 200 مؤسسة من 34 دولة.

 وقد شارك في الفعالية مجموعة من العلماء والمهتمين كالشيخ أحمد العمري عضو مجلس الأمناء ورئيس لجنة القدس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ورئيس المجلس الاستشاري لمؤسسة منبر الأقصى، والشيخ سمير سعيد الباحث في الدراسات المقدسية، ومستشار التدريب في مؤسسة منبر الأقصى والسيد ظفر جاويد، أمين جمعية سلطان للعلوم الاجتماعية والسيد إبراهيم جبريل رئيس مجلس القضاء الإسلامي السابق في جنوب إفريقيا.

فيما أكد منسق الفعالية وممثل مؤسسة منبر الأقصى في الهند الأستاذ أبو عمار رفيق أحمد نظامي عن أهمية دعم القدس والأقصى وعدم تركه وحيدًا وضرورة توسيع رقعة الاهتمام في الهند لتطال كافة شرائح المجتمع.

وقد تم في الفعالية تكريم معالي السيد وقار الدين، راعي البرنامج ورئيس الرابطة الهندية العربية.

(المصدر: مؤسسة منبر الأقصى الدولية / الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق