كتب وبحوث

مقاصد الأحكام الفقهية.. تاريخها ووظائفها التربوية والدعوية

اسم الكتاب: مقاصد الأحكام الفقهية.. تاريخها ووظائفها التربوية والدعوية.

اسم المؤلف: د. وصفي عاشور أبو زيد.

عدد الصفحات: 147 صفحة.

الناشر: وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية – الكويت.

 

نبذة عن الكتاب:

لن يتسنى لنا فهم شريعة الله تعالى بشكل صحيح وسليم – كما هي – الا اذا وقفنا على أسرار أحكامها وغاياتها ومقاصدها، فهذا وحده هو الذي يجعلنا نقف على أرض صلبة في فهم الاسلام وشريعته وأحكامه، كما يمكّننا من صحة التفاعل مع الواقع والانفعال بالعصر، ولا يجعلنا نعيش في التاريخ بعيداً عن هموم الواقع ومتطلباته.

ذلك أنه من أجل فهم أسرارها ومقاصدها سوف نفهمها في سياقها الاجتماعي والتاريخي والسياسي والفكري، وسوف نُلزَم بأن نعرف أسباب نزول الآية، أو أسباب ورود الحديث، ونجري النصوص الشرعية الشريفة على سنن كلام العرب ومقتضياته، فهذا كله سنلتزم به من أجل تحقيق الفهم المقاصدي للشريعة ونصوصها.

وما أكثر ما يثار من أفكار وأقوال وفتاوى، ولكن كثيراً منه لا يعبر عن روح الاسلام، ومضامين شريعته وانما هي اجابات لأسئلة عصر غير عصرنا، وقوم غير قومنا، وظروف غير ظروفنا، فيحدث الاعتساف في أقوال الفقهاء، وتنزيل للنصوص على غير مناطاتها، فلا نحن فهمنا النص الشرعي كما هو، ولا فهمنا الواقع كما هو، ولا أحسنّا تنزيل النصوص على النوازل وفق مقتضيات التنزيل الصحيح، الأمر الذي يجعلنا أكثر اقتناعاً بأن غياب الفهم المقاصدي وادراك وظائفه مسؤول بشكل كبير عن هذه الأزمة.

من أجل هذا وغيره، أراد الباحث أن يقوم بهذه الدراسة التي تكونت من فصلين:

الفصل الأول: تاريخ تقصيد الأحكام الفقهية، وفيه ثلاثة مباحث:

المبحث الأول: تناول الفهم المقاصدي للأحكام الشرعية منذ نزول الوحي حتى التصنيف المستقل في البحث عن الحكم والأسرار والمقاصد.

المبحث الثاني: تناول الفترة التاريخية التي بدأت بالتصنيف المستقل في تقصيد الأحكام الفقهية، وهي تبدأ بالحكيم الترمذي الذي يعتبر حتى الآن، أول من أفرد هذه الفكرة بالتصنيف.

المبحث الثالث: كان عن نتائج مستخلصة من هذا التأريخ على مر العصور. مدى ارتباط فكرة التقصيد واستلهام الفكر المقاصدي في عصور النهضة وارادة التجديد والمقاومة ورد الشبهات والحفاظ على الهوية الاسلامية.

وضرب الكاتب في هذا الفصل أمثلة تطبيقية تبرهن على هذا التأريخ من ناحية، وتضع أيدينا على كيفية التعامل مع النصوص الشرعية منذ عصر الصحابة رضي الله عنهم، ومنهجية فهمها في ضوء تقصيد الأحكام من ناحية أخرى.

والفصل الثاني: الوظائف التربوية والدعوية لمقاصد الأحكام الفقهية، وانفصل هو الآخر الى مبحثين:

المبحث الأول: وظائف تربوية لمعرفة مقاصد الأحكام الجزئية، والمبحث الثاني: وظائف دعوية.

وضرب الكاتب كذلك أمثلة – غالباً – لكل وظيفة أو فائدة لكي يتضح الكلام ويتجلى المراد، ونكون على بصيرة من أمرنا، لكي نتمثل الفوائد، ونعمل بها، وتتكون لدينا القدرة على تنزيلها وتفعيلها.

وأخيراً خُتمت الدراسة بالنتائج المهمة مع فهرس المصادر والمراجع وفهرس الموضوعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق