أخبار ومتابعات

مسلمو أوكرانيا يُوقّعون ميثاقاً وطنيّاً لجمع الكلمة ولمّ الشمل

اجتمعت يوم الاثنين الموافق 6 ديسمبر الجاري – خمسون مؤسسة منتشرة في ربوع مدن أوكرانيا، لتوقيع ميثاقٍ وطني حول مبادئ “الوحدة والمواطنة”، للمساهمة في لَمِّ شمل المسلمين في البلاد، ونبذ الخلافات بينهم، وقد أُقيم هذا الاجتماع في مقر وكالة الأنباء الأوكرانية الرسمية: “أوكر إنفورم”.

هذا وقد وقَّعت على “الميثاق الوطني” المؤسسات المشاركة، رغم تبايُن إستراتيجياتها ومجالاتها المتنوعة، فمنها: مجالات دينية، وأخرى اجتماعية، وإلى مؤسسات تختص بأمور الجاليات المسلمة، وأخرى تَتبع مدارس فكرية مختلفة، فجاء الحدث “تاريخيًّا”؛ كما وصفه كثيرون أول من أمس.

وقد صرح مفتي الإدارة الدينية لمسلمي أوكرانيا “أمة” الشيخ “سعيد إسماعيلوف”، قائلاً: “العالم من حولنا يتغير سريعًا، وهذه التغيرات لم تزد المسلمين حول العالم إلا فُرقة، ولا نريد أن يتأثر مسلمو أوكرانيا بعوامل داخلية أو خارجية، حقيقية أو مصطنعة، تُمزِّقهم”.

هذا وقد خلص المشاركون إلى ضرورة تشكيل مجلس استشاري يضم رؤساء وممثلي أكبر مؤسساتهم، وأعضاء في دائرة الأديان الأوكرانية، وهو ما أكده الكاتب والمفكر سيران عريفوف، بقوله: “لا بد من الانتقال بالنظرية إلى التطبيق على الواقع، والواقع يقول: إن ثمة قضايا شائكة، من أبرزها في اعتقادي وجود مَن يُكرِّر اتهام أوكرانيا ومسلميها بتصدير أو رعاية الإرهاب، والارتباط بتنظيم الدولة الإرهابي تحديدًا”.

ومن الجدير بالذكر أن الميثاق يُعد امتدادًا لميثاق مماثل توصَّل إليه مسلمو القارة الأوروبية في 2008، واعتمده المسلمون في أوكرانيا جزءًا من المجتمع الأوكراني، وذلك وَفق تصريحات للبروفيسور “أوليكساندر ساهان” الأستاذ في جامعة الفلسفة وعلوم الاستشراق

المصدر: شبكة الألوكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق