أخبار ومتابعات

عالم الحديث السوري “عوامة” يزور مجمع “الإمام البخاري” بأوزباكستان

زار عالم الحديث السوري “محمد عوامة”، اليوم الأربعاء، مجمع الإمام البخاري بمدينة “سمرقند” في إطار زيارته إلى أوزباكستان.

وذكر مراسل الأناضول، أن عددا كبيرا من رجال الدين الأوزبك استقبلوا عوامة والوفد المرافق له خلال زيارته المجمع الذي يضم ضريح “الإمام البخاري”.

كما أبدى الناس اهتماما كبيرا بعوامة الذي زار المجمع برفقة العالم الأوزبكي إسماعيل محمد صادق.

وخلال زيارة الضريح، قرأ عوامة أدعية فضلا عن قراءة بعض من الأحاديث الواردة في صحيح البخاري، وعقب ذلك توجه مع الوفد المرافق إلى مركز “الإمام البخاري” الدولي.

وفي كلمة له في المركز، أشار إلى أن الإمام البخاري نشأ وترعرع في هذه الأرض وأن ضريحه موجود فيها أيضا.

وقال: “هذا البلد محق في افتخاره بدوره في تنشئة الإمام البخاري الذي يفتخر به العالم الإسلامي كله”.

ولفت إلى أن هذه البقعة الجغرافية ساهمت في نشأة علماء دين في جميع فروع العلوم الإسلامية.

وأكد على أهمية الإمام البخاري والأعمال التي قدمها للعالم الإسلامي، مبينا أن مؤلفاته تشكل مصدرا لجميع المذاهب والمدارس الإسلامية.

كما أجاب على أسئلة الطلاب، وعقب ذلك أهدى مؤلفاته لمكتبة مركز “الإمام البخاري” الدولي.

وفي إطار الزيارة إلى أوزباكستان، يجري عوامة والوفد المرافق له زيارات إلى مدن بخارى، وكارشي، وترمذ، وطشقند، وغيرها أيضا.

وولد عوامة في مدينة حلب السورية عام 1940، ودرس في مدرسة الشعبانية الواقعة فيها، ثم التحق بكلية الشريعة في جامعة دمشق وتخرج منها، ثم بدأ تدريسه للعلوم الشرعية في الشعبانية، قبل أن ينتقل إلى السعودية ليكمل مشواره في التدريس بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، وجامعة عبد العزيز في جدة.

والمحدث عوامة، عالم بالجرح والتعديل في الحديث النبوي الشريف، وأسس مركز خدمة السنة والسيرة النبوية في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، وله عشرات المؤلفات، أهمها تحقيق كتابي “مصنف ابن أبي شيبة”، و”سنن أبي داوود”.

 

 

(المصدر: وكالة الأناضول)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق