أخبار ومتابعات

حريق بمركز إسلامي في ولاية تكساس وإمام المسجد يقول: العمل متعمد

 

 

حريق بمركز إسلامي في ولاية تكساس وإمام المسجد يقول: العمل متعمد

ألحق حريقٌ أضرار جسمية فجر الجمعة بمركز إسلامي في ضواحي مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية ، وقال إمام مسجد مركز قباء الإسلامي زاهد عبد الله إن الحريق ناجم عن عمل متعمد.

وأضاف عبد الله أن “المحققين أبلغوه بأنهم عثروا على أدلة على استخدام مواد كيميائية لإضرام الحريق الذي وقع الساعة الخامسة فجرا بالتوقيت المحلي. وأشار إلى أنه شوهد مساء الخميس رجل مشتبه به أمام المركز يستهزئ بالشعارات الإسلامية.

وقد هرعت فرق الإطفاء إلى موقع الحادث وتمكنت من إخماد الحريق الذي ألحق أضرارا جسيمة بأحد المباني التابعة للمركز، غير أن السلطات المحلية أكدت أنه لم تقع إصابات.

كما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن أحد أعضاء المركز ترجيح الشرطة أن يكون الحادث عملا إجراميا. وأوضح مسؤول بالمركز لقناة “أي بي سي” أن المبنى كان يستخدم لتخزين الكتب والأثاث.

الى ذلك وصف بيان لإدارة المركز على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك الحريق بـ”المأساوي”، مشيرا إلى أن النيران اندلعت في كافة أرجاء المبنى وأن أجزاء منه انهارت جراء ذلك، فيما أشارت إدارة الإطفاء في هيوستن إلى أن سبب الحريق غير معلوم، وأن الجهات المعنية بدأت تحقيقاتها للوقوف على ملابسات الحادث.

ويأتي الحريق بعد ثلاثة أيام من قتل متطرف أميركي ثلاثة طلبة مسلمين في تشابل هيل بولاية كارولينا الشمالية بجنوب شرق الولايات المتحدة.

المصدر: الجزيرة نت

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق